اعتصام لسائقي التكاسي يطالبون برفع أجرتها في عمّانعقوبات جديدة وتغليظ اخرى في الجرائم الالكترونية في الأردن - تفاصيلاعلان دفعة جديدة للتعيين في وزارة التربية والتعليم الأردنية - اسماء الأمن يداهم منازل في اربد وعجلون ويلقي القبض على مطلوبين وضبط أسلحة ناريةحادث سير يودي بحياة الشاب محمد الزعبي واصابة 4 في اربد - اسماءانخفاض طفيف على درجات الحرارة حتى نهاية الأسبوغوفاة وإصابة متوسطة بتدهور مركبة في عمانالاردني حمزة القضاة يتحدى اعاقته ويحصد المركز الرابع في سباق الكراسي المتحركة البترا أحد عجائب الدنيا السبع تنضم للمدن السياحية العالمية طفل أردني يقوم بمعجزة وهو مغمض العينين دلوعة المعاني تلفت أنظار المواطنين في عمان بالصور : عبدالله هويشل يقدم تبرعات لمدرسة حسان بن ثابت في الاردنبالصور : هذا ما فعله عمال شركة كبرى بشوارع عمان بالصور : العثور على طلاسم وأسحار داخل قبر في الأردن مشرفات مكتبة يوزعن الحلويات عل الطلبة مجانا شركة غذائية كبرى بالأردن تطلب 100 موظف شركة لافارج للأسمنت الأردنية تعلن عن وظائف شاغرة فيلم " كيف تنتهي قبل ان تبدأ " في حدائق الملك عبدالله الثاني الخميس المقبل ضبط لص مياه في المفرق متلبسا بالسرقة يتيمة من الزرقاء تطلب من يكفلها بعد سوء معاملة عمها لها


انتحار


لايكاد يمر يوم ، في هذا البلد الطيب أهله ، إلا وتنقل لناوكالات الأنباء ، خبر انتحار شاب أو فتاة ، أو رجل أو امرأة ، آخرها اليوم 15/2/2017 فتاة في العقبة.

أرقام مفزعة ، كيف و نحن بشكل عام ، مجتمع متدين ، تقول الإحصاءات إن العام الماضي 2016 ، شهد أعلى نسبة منتحرين في الأردن :117 حالة . أنا أكاد أجزم أن العام الحالي سيكون أكثر , إنا لله و إنا إليه راجعون .
وتقول دراسة أردنية أعدها الأستاذ الدكتور فايز عبدالقادر المجالي ،والباحث عدنان محمد الضمور، و نشرت عام 2012 ، أن أسباب الانتحار تعود إلى عوامل اجتماعية ثم نفسية ثم اقتصادية ( قلة فرص العمل،يعني البطالة).

شي أخافني جدا و أقلقني ، لأن المنتحر ، نهايته مؤلمة ، و آخرته أليمة جدا ، لأن الحياة الحقيقية: تبدأ بعد الموت .

و أسأل الله تعالى أن تكون الظروف التي ألجأتهم إلى الانتحار ، تخفف عنهم عند الله سبحانه ، قياسا على موقف سيدنا عمر رضي الله عنه ، عندما أوقف العمل بحد السرقة ، بسبب عام الرمادة ( شدة القحط ) ، كأنه التمس للسارقين عذرا. وهذا رأي : يحتمل الصواب و الخطأ ، فلا يعتمدنَّ عليه أحد ، أو يتشجع بسببه .
أود أن أقترح على حكومتنا الرشيدة ( إن شاء الله ) ، أن تحارب البطالة كما تحارب المخدرات و أكثر ، وذلك عبر إقرار قانون راتب للعاطلين عن العمل ، و هو معمول به في كل الدول الراقية ، و نحن منهم إن شاء الله، وعليه فإن المتعطل عن العمل يتوفر له ما يسد به رمقه، و بالتالي نخفف جدا من حالات الانتحار ، و نحافظ على راسمالنا البشري ، ثم إن المال بالبركة و ليس بالكثرة ، كم من مال لا بركة فيه ، لأنه جاء من مصدر حرام مثلا. سيبارك الله لبلدنا لأننا بذلك نحمي أناسا كثارا من الانتحار.

أما الأسباب الأخرى الاجتماعية و النفسية فامرها في مقال آخر إن شاء الله.

[16-02-2017 02:28 PM]




اكرم اشهيب
01-03-2017 05:58 PM
نسأل انفسنا لماذا هؤلاء انتحروا ؟ انهم انتحروا بسبب الوضع المعيشي السيء الذي نعيشه والاقتصادي فعندما يقف رب اسره لديه ابناء وبنات ومصاريف وايجار بيت والتزامات ولا يجد شيئا من تلك الالتزامات فلا قريب ولا غريب يستطيع اليوم ان يساعد اقرب الناس عليه لان وضع الناس بالحضيض
ماذا يفعل ؟ اكيد الهروب من تلك الطامه الكبرى فلا يجد غير الانتحار وهذا ينطبق على الشاب الذي تخرج من الجامعه ولا يجد اي فرصة عمل منذ سنوات نحن لا نجد لهؤلاء العذر للانتحار لان ديننا الحنيف وعلى لسان الرسول صلى الله عليه وسلم يحرم الانتحارندعوا الله ان يفرج همنا جميعا وان يجعل بلاد المسلمين وبلادنا سخاء رخاء

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :