اسماء المدعوين لاجراء المقابلة الشخصية في ديوان الخدمة المدنية قوات الدرك الأردنية جبال لا يهزها ريح ولا مطر بالصور : 8 مستوطنين يلقون حتفهم في وادي عربة وفقدان 4 آخرين رجل أمن يوقف سيارات شارع بأكمله من أجل مسنة عبدالله الحماد يصوت للهقيش ب 1000 دينار الدفاع المدني يوضح للمواطنين ما يجب فعله خلال هذه الأجواء بالصورة : رجل أمن يحمل مسن على ظهره ويعبر به بركة مياه الطرق المغلقه بسبب سوء الأحوال الجوية غرق 27 راس غنم ونفوقها باربد مياه الأمطار تقتحم منازل باربد أردني يلقى حتفه بالمفرق مياه الامطار تداهم مستشفى معاذ بن جبل وتدخل الى اقسامه الداخلية الأمن للمواطنين : رجاء عدم الخروج بمركباتكم الا للضرورة وفاة طالبة بجامعة الزرقاء موقف دائرة الافتاء الاردنية من اعتصام المعلمين الحمود يقلد الخرابشة والمعايطة الرتب الجديدة الطرق التي تم اغلاقها بسبب سوء الأحوال الجوية بالصور : غرق مركبات في اربد بسبب السيول 205 دينار شهريا لمن سيشترك في الدورات التدريبية التالية تعليمات من الأمن العام وعلى المواطنين اتباعها

بالصور - مات منذ 35 يوماً .. فتحوا قبره فاكتشفوا أنه توفي من ساعات قليلة!


الكون نيوز .

واقعة حقيقية حدثت في مدينة قوص، التابعة لمحافظة قنا جنوب مصر.. تفاصيلها غريبة لا يصدقها عقل، لكن تأكيدات شهودها على صحتها جعلتها كروايات الأساطير.


الواقعة حدثت في قرية 'المقربية' مركز قوص، حيث أمرت النيابة العامة باستخراج جثة مواطن يدعى محمد عبدالوهاب مصطفى (55 عاماً) توفي منذ 35 يوماً استجابة لطلب أسرته بنقله من تلك المقبرة لمقبرة أخرى، حيث أتى في رؤيا منامية لعدد من أقاربه، وطلب نقله لمكان خلوته بمنزله، التي كان يتعبد ويصلي فيها قبل وفاته.

النيابة العامة أمرت بنقل الجثة بحضور وفد أمني وطبيب شرعي، وكانت في انتظارهم مفاجأة أخرى؛ حيث أكد الطبيب الشرعي أن الجثة سليمة ولم تتحلل أو يصيبها أي تعفن، مضيفاً أنه بالكشف الظاهري على الجثة تبين أن صاحبها متوفى منذ ساعات فقط وليس 35 يوماً.

أهالي القرية شيعوا الجثمان لمكان دفنه الجديد وسط تهليل وصياح وتكبيرات وزغاريد، مؤكدين أنه كان عابداً وزاهداً وناسكاً ويجلس في خلوته أكثر مما كان يجلس مع أهله، فيما قال أحد الأهالي لـ'العربية.نت' إن أسرته قررت إنشاء ضريح له بمنزله تكريما له.

الحاج غلاب عمدة القرية أكد لـ'العربية.نت' صحة الواقعة، مؤكداً أن المتوفى كان رجلاً زاهداً وناسكاً وأخلاقه لم يشهدوا لها مثيلا.

وقال إنه كان يعمل شيخاً للقرية ويحل مشكلات الأهالي بحكمة شديدة، وكان الجميع يحبونه لأخلاقه العالية وسعة صدره التي كانت تحتوي جميع من تعامل معه، كما كان من حفظة القرآن الكريم، ويمكث في خلوته بمنزله ساعات طويلة يقضيها في الصلاة والتعبد. لها





[09-02-2017 12:32 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :