اعلان قائمة تشكيلة منتخب السيدات المشاركة في بطولة تركيا الأمن : الفرار ليس حل ويعتبر جريمة الأمن يكشف هوية مجرم قتل فتاه وترك جثتها في الشارع وهرب روائح كريهة وحشرات وقوارض تهدد سكان عجلون الأوهام والهلاوس جعلته يقتل شقيقه ب 6 رصاصات العقيد محمد المومني في ذمة الله ماذا قال الدكتور محمد نوح القضاه حول التعديل الوزاري الجديد ؟اورانج تطلق موقع تواصل جديد يسعد مشتركيها الطفل الأردني سامي مدانات أصغر طيار بالعالم ويحصل على لقب كابتن رسميا انشاء مسلخ جديد بجرش استكمال اجراءات تعيين كوادر طبية جديدة قريبافئات سيتم منحها مبلغ مالي 75 دينار مصروف شهري الحزن يخيم على عائلة بجرش بعد ما حدث لابنتهم الأردن يفوز بجائزة أفضل بطاقة شخصية ذكية لعام 2018 الفيصلي يغادر الى لبنان للقاء الانصار المنطقة التي شهدت سيول وعواصف رعدية تصرفات تعرضك للوفاه والاصابة الجسدية ، وعلى الجميع أخذ الحيطة والحذر المنتخب الوطني لكرة السلة يفوز على نظيره الهندي البحث الجنائي يحذر المواطنين تفاصيل القبض على عصابة محتالين انتحلوا شخصيات وهمية وسلبوا الأموال من المواطنين

بالصور - مات منذ 35 يوماً .. فتحوا قبره فاكتشفوا أنه توفي من ساعات قليلة!


الكون نيوز .

واقعة حقيقية حدثت في مدينة قوص، التابعة لمحافظة قنا جنوب مصر.. تفاصيلها غريبة لا يصدقها عقل، لكن تأكيدات شهودها على صحتها جعلتها كروايات الأساطير.


الواقعة حدثت في قرية 'المقربية' مركز قوص، حيث أمرت النيابة العامة باستخراج جثة مواطن يدعى محمد عبدالوهاب مصطفى (55 عاماً) توفي منذ 35 يوماً استجابة لطلب أسرته بنقله من تلك المقبرة لمقبرة أخرى، حيث أتى في رؤيا منامية لعدد من أقاربه، وطلب نقله لمكان خلوته بمنزله، التي كان يتعبد ويصلي فيها قبل وفاته.

النيابة العامة أمرت بنقل الجثة بحضور وفد أمني وطبيب شرعي، وكانت في انتظارهم مفاجأة أخرى؛ حيث أكد الطبيب الشرعي أن الجثة سليمة ولم تتحلل أو يصيبها أي تعفن، مضيفاً أنه بالكشف الظاهري على الجثة تبين أن صاحبها متوفى منذ ساعات فقط وليس 35 يوماً.

أهالي القرية شيعوا الجثمان لمكان دفنه الجديد وسط تهليل وصياح وتكبيرات وزغاريد، مؤكدين أنه كان عابداً وزاهداً وناسكاً ويجلس في خلوته أكثر مما كان يجلس مع أهله، فيما قال أحد الأهالي لـ'العربية.نت' إن أسرته قررت إنشاء ضريح له بمنزله تكريما له.

الحاج غلاب عمدة القرية أكد لـ'العربية.نت' صحة الواقعة، مؤكداً أن المتوفى كان رجلاً زاهداً وناسكاً وأخلاقه لم يشهدوا لها مثيلا.

وقال إنه كان يعمل شيخاً للقرية ويحل مشكلات الأهالي بحكمة شديدة، وكان الجميع يحبونه لأخلاقه العالية وسعة صدره التي كانت تحتوي جميع من تعامل معه، كما كان من حفظة القرآن الكريم، ويمكث في خلوته بمنزله ساعات طويلة يقضيها في الصلاة والتعبد. لها





[09-02-2017 12:32 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :