الملقي يؤكد ان الدينار الاردني قوي ومستقر"امانة النواب" تعلن اسماء الحضور والغياب"طائرات صغيره تحمل كاميرات"تستنفر الاجهزة الامنية في اربدالنائب الهميسات يوجه سؤالا للملقي عن نوع مركبة مدير المدينة بالأمانةالطاقة تنفي صحة الفيديو الذي يوضح ان الحكومه تجني 4.5مليار من المحروقاتبالاسماء: مدعوون للتعيين في مختلف الوزارات و المؤسساتالمومني: الحكومة لم تناقش مسألة العفو العامتوصيات لجنة تطوير الفضاء:توفير بدائل للتوقيف مثل السوار الالكترونيبالصور .. سيدة تصرخ من شرفات النواب:' ساعدوني' والأمن يخرجهاعمّان .. 4 إصابات في حادث تصادممؤتة : مؤتمر دولي يلوحُ في الأفق لكلية الحقوق المومني: قرار الحكومة برفع الاسعار سيادي ولا يمليه عليها أحدالإعدام شنقاً حتى الموت لقاتل شقيقه في عمانتحذير هام من المستهلك بخصوص اللحوم التي تباع بالمولاتسلب ستينية والاعتداء عليها في أبو نصير قرار بفرض 50 دينار رسوم دخول العربي للبتراءالملك يدعو لتعزيز سيادة القانون بما يضمن حقوق المواطنين في دولة مدنيةبيان صادر عن نقابه النحالين الاردنيين بالصور - الشاب محمد بشارات في ذمة الله اثر حادث مروعالطراونة يلغي قراراً سابقاً بخصوص موظفين

العمل الإسلامي: على الحكومة معالجة الأزمة الاقتصادية بعيداً عن جيب المواطن


الكون نيوز - استنكر حزب جبهة العمل الإسلامي ما وصفه بـ' سياسة رفع الأسعار وفرض الضرائب على السلع والمواد الاستهلاكية والخدمية التي تمس مباشرة دخل المواطن الأردني'، مطالباً الحكومة بالبحث عن بدائل أخرى غير جيب المواطن لمواجهة الأزمة الاقتصادية.

واعتبر العمل الإسلامي في تصريح صادر عن مسئول الملف الوطني في الحزب المهندس خضر بني خالد أن برامج الحكومات المتعاقبة والتي جاءت تحت مسمى التصحيح الاقتصادي عملت على إفقار المواطن وإثقال كاهله عبر مسلسل رفع الأسعار وفرض الضرائب.

وأضاف بني خالد ' إن اعتماد الحكومة على جيب المواطن والخضوع لشروط صندوق النقد الدولي يهدف للحصول على المزيد من القروض في الوقت الذي يقترب فيه مقدار الدين العام من مقدار الدخل الوطني متجاوزاً كل خطوط مخاطر المديونية على الاقتصاد'.

وطالب بني خالد الحكومة بالبحث عن بدائل تبتعد عن جيب المواطن ولا تمس بدخله المحدود ' بدلا من هذه السياسات التي لم ولن تنتهي ولن تصل إلا لمزيد من الإخفاقات' على حد وصفه، كما دعا الحكومة للتوجه إلى الاستثمارات الرأسمالية لتشغيل العاطلين عن العمل ورفع الدخل المواطن ، والعمل على إيجاد بيئة استثمارية جاذبة وحقيقية لإنشاء مشاريع تشغيلية وحل مشكلة مئات الآلاف من الشباب المتعطل عن العمل.

وأكد بني خالد على ضرورة وقف الهدر في المال العام والاختلالات في رواتب موظفي الدولة وزيادة الرواتب للعاملين والمتقاعدين العسكريين والمدنيين.

*وفيما يلي نص التصريح* الذي وصل للكون نيوز :

إن حزب جبهة العمل الإسلامي يستنكر ويدين سياسة رفع الأسعار وفرض الضرائب على السلع والمواد الاستهلاكية والخدمية التي تمس مباشرة دخل المواطن الأردني الذي أفقرته برامج الحكومات المتعاقبة، والتي سميت برامج التصحيح الاقتصادي وهي في الحقيقة مجرد مسلسل لا ينتهي من إثقال كاهل المواطن.

إن اعتماد الحكومة على جيب المواطن والخضوع لشروط صندوق النقد الدولي الهدف منه الحصول على المزيد من القروض في الوقت الذي يقترب فيه مقدار الدين العام من مقدار الدخل الوطني متجاوزا كل خطوط مخاطر المديونية على الاقتصاد.

إن حزب جبهة العمل الإسلامي يطالب الحكومة بالبحث عن بدائل تبتعد عن جيب المواطن ولا تمس بدخله الذي لم يعد يكفيه إلا لعدة أيام، وذلك بدلاً من هذه السياسات التي لم ولن تنتهي ولن تصل إلا لمزيد من الإخفاقات، كما يدعو الحكومة للتوجه إلى الاستثمارات الرأسمالية لتشغيل العاطلين عن العمل ورفع الدخل للمواطن .

ويطالب الحزب الحكومة بالعمل على إيجاد بيئة استثمارية جاذبة وحقيقية لإنشاء مشاريع تشغيلية وحل مشكلة مئات الآلاف من الشباب المتعطل عن العمل، مع العمل الجاد لوقف الهدر في المال العام والاختلالات في رواتب موظفي الدولة وزيادة الرواتب للعاملين والمتقاعدين العسكريين والمدنيين.

م.خضر بني خالد
مسئول الملف الوطني
في حزب جبهة العمل الإسلامي
7/2/2017
[08-02-2017 11:39 AM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :