كرم ابن الوزير مثنى الغرايبة يطلب منه ساندويتش بمناسبة توليه الوزارة اغلاق مؤقت لعدد من شوارع اربد خطة أمنية لطمأنة المواطنين في العيد ما قاله الرزاز عقب اداء الحكومة لليمين الدستورية اللجان الوزارية الجديدة بالتفصيل اسماء الوزراء أعضاء الفريق الاقتصادي الجديد مجلس الوزراء يقرر بخصوص تعديلات نظام الخدمة المدنية الرزاز : سنواصل الاصلاحات الاقتصادية سحب مشروع قانون ضريبة الدخل من مجلس النواب رسمياجمانه غنيمات ناطق رسمي باسم الحكومة الاردنية الملك : أهنئ ابناء وبنات الأردن كسوة العيد ل 100 طفل يتيم في عمان غدا أول أيام عيد الفطر المبارك هاشتاج هاجر يا قتيبة يتصدر مواقع الاردن بعد اعلان الرزاز للتشكيلة الجديدة مثنى غرايبة كان ينادي باسقاط النظام فكيف اصبح وزير الرزاز ينفذ وعده ويسحب مشروع قانون ضريبة الدخل من امام مجلس الأمة من هي بسمة النسور وزيرة الثقافة الجديدة الفايز يعتذر من الملك ويطلب المسامحه البنك المركزي يرفع سعر الفائدة ربع نقطة تشغيل مصدر احتياطي للمياه في اربد لضمان عدم انقطاعها خلال العيد

اسحق رابين الأردني يتزوج من فتاة إسرائيلية في إيلات


الكون نيوز . بمشاركة مئات الإسرائيليين وعشرات العرب المدعوين، احتفل اسحق رابين الأردني بحفل زفافه إلى عروسه اليهودية في فندق ليوناردو في منتجع إيلات (أم الرشراش) على ساحل البحر الأحمر.

والحديث يدور عن شاب أردني سمي على اسم رئيس الحكومة الإسرائيلي اسحق رابين، بعد توقيع اتفاق وادي عربة مع الأردن في اكتوبر/ تشرين الأول 1994.

وأصل الموضوع أن والدين أردنيين سميا ابنهما اسحق رابين قبل عشرين عاما، وما لبثا أن اضطرا لمغادرة الأردن بعد ضجة واحتجاجات واسعة على فعلتهما. وكبر اسحق رابين الأردني في منتجع إيلات مع والده الذي يدعوه رابين وأمه التي تدعوه اسحق بعدما غيرا اسميهما العربيين لحجاي ومريام وتهودا.

وقبل عامين التحق ابنهما بالجيش الإسرائيلي ويخدم اليوم في وحدة حرس الحدود في منطقة إيلات. أما العروس أوديل فعاكنين، فهي يهودية مهاجرة سبق وتعرف عليها في ناد لتعلم اللغة العبرية.

ونقلت صحيفة «يديعوت أحرونوت» عن أحد الضيوف المشاركين في حفل الزفاف قوله إن الوحدة العسكرية التي يخدم فيها شاركت بالاحتفالية ومعهم الكثير من سكان إيلات. وتابع «بالنسبة لنا هو من إيلات تماما ونحن نعرفه منذ طفولته».
ويستدل مما نشر أمس أن الأب وافق على مقترح زوجته بتخليد «صانع الحرب والسلام» الإسرائيلي اسحق رابين بخلع اسمه على ابنهما البكر. وفور الكشف عن ذلك تعرضت الأسرة لمضايقات الجيران وتعرض الأب لاعتداء من المارة قبل أن يبعد عن مكان عمله.


وعندما بلغ الطفل خمسة شهور من عمره زارت الأسرة إسرائيل بدعوة من أرملة رابين ليئة رابين لكنها بقيت ولم تعد للأردن. وطيلة سنوات سعت الأسرة الأردنية للحصول على مواطنة إسرائيلية ونجحت في النهاية. وعرض الابن ذاته للخدمة العسكرية في وحدة قتالية في جيش الاحتلال في 2014. وبادر وزير الداخلية السابق غدعون ساعر لمنح الشاب المتهود بطاقة هوية إسرائيلية تمهيدا لتجنيده.القدس العربي


[24-12-2016 11:08 AM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :