الشواربه : نعمل على تطبيق القانون بعدالة وشمولية في كافة مناطق العاصمةادارة السير تشدد رقابتها على مخالفات الدراجات النارية خاصة تركيب مضخمات الصوت والقيادة بطيش وتهور .الدفاع المدني يخمد حريق داخل محل تجهيز ودهان مركبات في محافظة البلقاءنظير عربيات يؤكد ان تقييم السياسات الرئيسية يعكس ضرورة تحسين اداء الادارة والمؤسساتالأمانة تعمل على مشاريع أرصفة وجسور مشاه وتأهيل مواقف النقل العامهيئة الترفيه" تُعلن عن إقبال نوعي على مسابقاتها الدينية" يتخطى 21 ألف مشارك من 162 دولةالبيان الختامي والتوصيات لمحاضرة (وظائف النبي "ص" ونوّابه فيها)"ورد مسموم" يختتم عروض ليالي الفيلم العربيالعثور على جثة سيدة خمسينية داخل منزلها في جبل اللويبدةانتحار شاب من اعلى جسر عبدوناجواء صيفية عادية في اغلب المناطقالبحث الجنائي يكشف ملابسات مقتل سيدة من جنسية عربية امس ويلقي القبض على الفاعل .على سرير الشفاء الطبيب الشاب أشرف بني عطا إثر حادث سير مروع على طريق جرشأردني يلصق الـ cv سيرته الذاتية على زجاج مركبته بعد يأسه العثور على عمل إثر تقدمه لعدد من المؤسسات والشركاتدعوات إسرائيلية لاقتحام المسجد الأقصى غدًا تزامنا مع مناسبات تلمودية يهوديةاللاعبة دينا المنسي تحرز ذهبية الدوري الآسيوي للمبارزةالعثور على جثة سيدة ثمانينية من جنسية عربية مضرجة بدمائها إثر تعرضها للطعن بآداة حادة في في عمّانلأمن الوقائي يلقي القبض على شخصين من جنسية عربية استخدما مزرعة في محافظة الزرقاء لذبح المواشيوفاة شخص وإصابة ثلاثة آخرين نتيجة سقوط سدة داخل احد المحلات التجارية في محافظة الزرقاءوزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي يلتقي وزير الشؤون الخارجية المغربية لتنفيذ مخرجات القمة التي عقدها العاهلان الأردني والمغربي


إعلامٌ مطبل


عساف الشوبكي- بإستثناء القليل الأصيل، كثيرٌ هو الكلام في أكثر الإعلام، إعلام المصالح والمنافع الشخصية والتدليس وتزوير الحقائق ،إعلام العَفَنْ والكذب والجعجعة بلا طحن ومسح الجوخ بلا خجل ولا خوف ولا وجل ، إعلام الطراطير بائعي كراماتهم بابخس الأثمان ، وشهود زور اصحبوا طوابير يعاقرون الرشوة بصلافة ووقاحة يستحلبون الفاسدين والمستثمرين وضعاف المسؤولين ، عديمو احساس يتبجحون بالوطنية والإخلاص ، إعلام المكافآت والرشوات والرحلات والولائم والهدايا والمزايا والمغانم ، إعلام التطبيل والتوهيم والأوهام.

فيما الإنجاز شبه معدوم ولا بصيص امل يبدد الظلام .
حكومات تُمني المواطن بالسراب وتبني قصور رمل في الأحلام يذيبها السيل الجارف لماء الواقع الاردني المُر .
ومسؤولون باعوا أماناتهم وخانوا وعودهم وعهودهم وحنثوا بإيمانهم نسوا الوصية وفتكوا بالرعية واختاروا الدنّية ، ابتعدوا عن الحلال وإستمرأوا الحرام وخرقوا السفينة والناس نيام ،الغوا الثوابت والمحاذير والمحظورات وباعوا الأصول ومؤسسات الوطن والثروات وسهلوا للخائنين السلب والنهب وتساهلوا للمتنفذين وتعدوا وتجاوزوا على اراضي الدولة والممتلكات العامة والمال العام دون خوف من محاسبة او خشية مساءلة وفي ظل ديمقراطية شكلية وبرلمانات صورية ديكورية، مُعينةٍ، بصّيمةٍ ،ضعيفة، أصبحت خارج السلطات.

مسؤولون يستثمرون في الكلام ، الكلام فقط المنافي للحقائق والمجافي للصواب دون خطط او برامج محكمة مدروسة ، يرفعون الأسعار والجمارك والضرائب ، حولوا الناس الى أرقام يسدون بهم عجز الموازنات ، ويحمّلونهم ظلماً نتائج الفشل والفساد والخيانات ومسؤولية تسديد المديونيات والدين الخاص والعام.

والأهداف والنواتج إضعافُ للوطن وتحييدٌ للأردنيين وإستعداءٌ للمواطنين وإستهدافٌ للهويةِ الوطنية وفشلٌ متكرر، وفسادٌ يستشري وثقةٌ معدومة ،وحقوقٌ مسلوبة وحرياتٌ مخنوقةٌ وفقرٌ مدقع وبطالةٌ في كل بيت وأُسرة ، وشبابٌ طموحُهُ الهجرةُ الى غير رجعة، يسهر الليل وينام النهار ، يقتله الفراغُ ويغيب في الضياع، بلا أمل ولا عمل ، مواهبُ مكبوته وابداعٌ بلا تحفيز وتميزٌ بلا تقدم وطاقات مجمدة وشهادات مُغبّرة لا فائدة منها تُرجى، ومدارس تسقط وتعليم يتراجع وجامعات تتقهقر وخدماتٌ عامةٌ مترديةٌ ، وصحيةٌ ضعيفة ومستشفيات كئيبة وأطباء بائسون ومعلمون محبطون وموظفون لا ينجزون ومشاكل إجتماعية غريبة على مجتمعنا ويأس وإحباط وقهر وإستسلام.


[12-07-2019 11:45 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :