جلسة تثقيفية بماركا " لمستقبل أفضل للأميين" 49 إصابة في جمعة "مجزرة واد الحمص"حماد : تنظيم رخص الأسلحة ومراقبتها وليس سحبها إدارة السير تستمر بمتابعة السلوكيات الخاطئة على الطريق، وتضبط مركبة تعلق بها شخصان ينتعلان احذية تزلج اثناء مسيرهاإدارة السير تستمر بمتابعة السلوكيات الخاطئة على الطريق، وتضبط مركبة تعلق بها شخصان ينتعلان احذية تزلج اثناء مسيرهاالأردنيون يدخلون خوض معركة مع راتب شهـ ٨ ــر الطفلة جوري عطايا "عام ونصف" في ذمة الله بعد تعرضها للدهس من قبل والدها بالخطأ في مدينة رام اللهمنتخب النشامى يصل اربيل .. ويبدأ تحضيراته للقاء البحرين بـ "غرب آسيا"القاء القبض على ثلاثة اشخاص اشتركوا بأعمال شغب وحرق محلين تجاريين في محافظة مادباسلطة البترا توضح حقيقة صور اليهود في مقام النبي هارونالنائب ابو محفوظ : لا يوجد مقام للنبي هارون في البتراء واطالب باستقالة وزير الاوقافمرافقو طفل يعتدون على طبيب قسم الطوارى في مستشفى معان الحكومي جمعية حياتنا اجمل تشارك في برنامج مركز هيا الثقافي فن وحكايةلبنان تمنع الفلسطينيين من حملة الجوازات الأردنية دخول أراضيها إصابة أربعة أشخاص اثر حادث تدهور في محافظة الزرقاءاولى اوراق الامتحان الشامل تبدا غدا السبتوفاة الشاب يزن البس طعنا خلال مشاجرة على موقف سيارة في الرصيفةالسفارة الامريكية في الاردن تشدد اجراءات الدخول للقسم القنصلي قوات الدرك تودع بعثة الحج المتجهة إلى الديار المقدسةإصابة  ستة  أشخاص اثر حادث تدهور  في محافظة اربد


حوادث السير تسرق


يسرى ابو عنيز- خريجون ،أطفال بعمر الورود ،أشخاص كانوا يجهزون لفرحهم ، ولكن فرحتهم لم تكتمل ،عرسان ذهبوا لشهر العسل ،ولم يعودوا إلى بيوتهم ،عائدون للوطن من الغربة لزيارة الاهل، عائدون للوطن بعد التخرج ،ذاهبون لبيوت عزاء،وذاهبون لنزهة مع الأهل ولكنها لم تكتمل.

وناجحون في امتحان الثانوية العامة ،وذاهبون لزيارة مريض ،ومشاركون بعرس لقريب لهم،كل هؤلاء وغيرهم الكثير، والكثير من الأشخاص، والذين خطفت حوادث السير فرحتهم في الأردن قبل أن تكتمل،وتحول فرحهم إلى حزن دائم في قلوب أهلهم ،ومعارفهم بعد رحيلهم في غمضة عين.

نعم ،ومع إيماننا الكامل بالقضاء، والقدر ،فكم من خريج سرقت حوادث ؟وكم من عريس أيضأ سرقت حوادث السير فرحته هو وعروسه ؟وكم من أم أدمت هذه الحوادث قلبها ،وأدمعت عيناها بعد أن فقدت فلذة كبدها بسبب تلك الحوادث ؟،وكم من طفل انسرقت أحلامه ،وفرحته قبل أن يحقق أي منها بسبب حوادث السير المميته في الأردن ؟.

وحوادث السير في الأردن،والتي تزداد يوما بعد يوم ،وتحرمنا من أعز الناس على قلوبنا ،تتعدد أسبابها ،حتى أنها باتت تؤرقنا بعد إرتفاع عدد ضحاياها بشكل يومي،حيث أن الخارج من منزله مفقود ،والعائد إليه مفقود أيضا في أغلب الأحيان ،ناهيك عن الحالات الأخرى لحوادث السير.

إذا ما علمنا أن غالبية ضحايا حوادث السير في الأردن، هم من الشباب، والأطفال ومن الجنسين ،أي أنهم من بناة المستقبل ،كما أن غالبية ضحايا الحوادث ناتجه عن حوادث التدهور والاصطدام.

كما أن التقرير السنوي لحوادث السير في الأردن ،والصادر عن مديرية الأمن العام ،أظهر أن ٤٥بالمئة من وفيات ،وجرحى حوادث السير في الأردن هم من الشباب في العام ٢٠١٨،حيث بلغت تكلفة الحوادث ٣١٣مليون دينار ،وبلغ عدد ضحايا تلك الحوادث في العام الماضي ٥٧١ شخصا،بينما بلغ عدد ضحايا هذه الحوادث في العام ٢٠١٧،حوالي٦٨٥شخصا.


ولخطورة حوادث السير في الأردن ،وارتفاع عددها،وعدد ضحاياها ، فقد ناقش رئيس هيئة إعتماد مؤسسات التعليم العالي ،مع مدير المعهد المروري إعتماد مساق بالجامعات الأردنية ،وذلك لنشر الثقافة المرورية بين الطلبة،وفي المجتمع الأردني ،وخاصة بين فئة الشباب.

حيث أن هناك أرقام ،وحقائق في غاية الخطورة نشرتها بعض وسائل الإعلام المحلية ،والتي تشير إلى أنه يقع في الأردن حادث سير كل خمس دقائق ،ويقتل شخص كل تسع ساعات في حادث سير ،كما يُقتل شخص يقل عمره عن ١٨ عاما في حادث سير بالمملكة كل ٣٢ساعة.

وبهذا فإن هذه الحوادث ،والتي بتنا ننام ،أو نستيقظ على بعضها ،حيث أنها تترك خلفها كل يوم المزيد من الضحايا، لتحرم أسرة من معيلها ،أو من فلذات كبدها ،أو أمها ،وتقضي على الفرح في هذه المنازل ،وبذلك تكون حوادث السير في الأردن ،وبدون مبالغة شبح يطارد أبناء المجتمع الأردني.



يسرى ابو عنيز - رئيس تحرير الكون نيوز
[08-07-2019 05:50 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :