الفنانة شيماء سيف تكشف حقيقة إصابتها بالسرطان بعد إساءتها للسودانيين وفاة ستيني بضربة شمس في اربدالكويت البلد الأكثر سخونة على وجه الأرض وتسجل أعلى درجات الحرارة وعد السعودية ترد على المتنمرين عليها: أبويا أسود وافتخر والجاذبية للسمراءعودة 22 الف سوري الى بلادهماجواء معتدلة نهارا تميل للبرودة ليلا الملك يتحدث عن الصراع الفلسطيني الاسرائيلي خلال افتتاح المؤتمر الدولي في سنغافورة200 مليون كلفة الدعم التكاملياغلاق محل لحوم ودواجن يستخدم لحوم منتهية الصلاحية في مادباالافتاء توضح حكم اخراج الزكاة من المنافع اللجنة العليا لمبادرة " معرض بنت بلادي " تطلع على سير عمل المبادرةضربة شمس تودي بحياة أحمد بني يس في لواء الكورة السياحة تفتح ملف مسلة ميشع وتسعى لاستعادتها من سارقيهابالصورة.سيارة تقتحم مطعم في عماناسرائيل تفرج عن الأردني المحتجز بعد عبوره للحدود .. تفاصيلالصحة تتجه لشمول جميع الاردنيين تحت خط الفقر بالتأمين الصحي الأردن غير قادر على تغطية كافة النفقات العامة رغم ارتفاع الناتج المحلي 5 أضعافتوكل كرمان: كل ثوار الربيع العربي وأبرزهم محمد مرسي أنبياء عليهم صلوات الله ورحمته وعلى آلهم كناكرية: ثلثي نفقات الحكومة تتوزع على رواتب الموظفين والرواتب التقاعدية وخدمة الدينالمعشر: الحكومة تتجه لتخفيض نفقات النقل على المواطنين


جسر عبدون .. أم جسر الموت؟


يسرى ابو عنيز- جسر عبدون،هل هو جسر للموت ؟نعم هذا السؤال الذي يطرح نفسه، كلما سمعنا عن حالة انتحار من أعلى هذا الجسر،وكلما فقدنا أحد أبناء ،أو بنات هذا البلد.

جسر عبدون ،والذي أُقيم في إحدى أجمل ،وأرقى ،وأغلى مناطق وأحياء العاصمة الأردنية عمان ،لهدف آخر ،وأضحى اليوم مكانا يرتاده الأشخاص الذين سئموا هذه الحياة ،وذلك لأسباب مختلفة ،ليختاروا هذا المكان للتخلص من حياتهم.

وجسر عبدون ،والذي كلف الحكومة الأردنية حوالي ١٥مليون دينار ،ويصل ارتفاعه حوالي ٤٥ مترا،حصد أرواح عشرات الأردنيين من نساء، ورجال،ولكن بطريقة اختيارية ،بعد رغبتهم بإنهاء حياتهم.

وهذا الجسر المعلق، أُقيم لغاية غير تلك التي استخدمها أبناء الأردن ،الا وهي الانتحار ،حيث أُقيم هذا الجسر بأربعة مسارب،وذلك للتخفيف من أزمة السير الخانقة في تلك المنطقة الحيوية ،وذات الموقع المميز في قلب العاصمة عمان.

كما أن الهدف من إقامة هذا الجسر أيضا ،التسهيل على المواطنين ،وتوفير الوقت، والجهد عند الانتقال من منطقة عبدون ،والمناطق المجاورة لها ،ولكون المنطقة ذات طابع تجاري،ويوجد فيها العديد من السفارات والقنصليات ،ولعل أبرزها السفارة الأمريكية ، والسورية ،والمصرية ،والبرتغالية.

ويربط جسر عبدون ،الدوارالرابع بدوار عبدون ،كما يوجد أسفل الجسر واديا يطلق عليه إسم وادي عبدون ،ولعل الأشخاص الذين يقدمون على الانتحار من أعلى جسر عبدون يستغلون هذه النقطة ،لأن إرتفاع الجسر عن الوادي تبلغ ٤٥مترا ،لذا يختارون هذا المكان لإنهاء حياتهم ،بعد أن كان الأشخاص يتوجهون إلى عمارة تتألف من عدة طوابق، وتقع بالقرب من دوار الداخلية ،وسط العاصمة عمان ،وكانت لاتزال قيد الإنشاء ،بهدف الانتحار.

وإن كان هذا وضع جسر عبدون المعلق ،وإن كان هذا هو استخدامه من قبل هؤلاء الأشخاص المستميتون ،والذين يرون أن لا فائدة ترجى من وحودهم على قيد الحياة ،رغم أن هناك أشخاص يتمنونها بسبب الأمراض التي يعانون منها ،فإننا نقترح على الدولة إقامة المزيد من هذه الجسور ،وذلك لنخفف عليهم عناء الذهاب إلى منطقة عبدون، ومن ثم الانتحار من أعلى جسرها.

ولا نقول ذلك تهكما،ولا سخرية من أحد،ولا استخفاف بعقولهم ،ولكن لأننا أصبحنا نجهل معنى الحياة ،ومعنى إستخدام الجسور ،والبنايات المرتفعة ،وغيرها من الأمور المستخدمة للانتحار ،واصبحنا نخسر سنويا العشرات بسبب هذه الحوادث ،حتى أصبحت جسورنا للموت وليس للخدمة العامة.




يسرى ابو عنيز - رئيس تحرير الكون نيوز
[10-06-2019 10:49 AM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :