انطلاق منافسات دوري السيدات للكرة الطائرةإصابة 8 أشخاص بحادث تصادم على الطريق الصحراويالسعودي حاتم العوني: الأعراس في زمن النبي غناء ومزامير وطبول وليس دفوف فقط الأسباب الرئيسية لضعف الأمة رغم الإمكانات والثروات الهائلة التي تملكهاتشويه إنجازات الوطننجل خاشقجي يستذكر والده في عيد الأب في أول ظهور له منذ شهرينالديوان الخدمة تعلن عن شواغر وظيفية في مجلس الخدمات المشتركة بالبلقاءثلاثيني هندي يبني تمثالًا لترامب ويعبده في الهند عائض القرني يوجه رسالة للأذكياء والعباقرة: عليكم بدرء تعارض العقل والنقلإخماد حريق بسيط و محدود في محافظة الزرقاءخمسيني مغربي يغتصب ابنة أخته في بوزان بالمغرب يقع في قبضة الدرك موسم أبو العلاء المعري لدى كتاب جرشالجرائم الإلكترونية تحذر من الاحتفاظ بالصور الخاصة نتنياهو يعلق على إطلاق اسم ترامب بالجولان: الجولان جزء من أرضنا وحق تاريخيالشرطة تغرّم وزير الداخلية في إستونيا 1300 يورو بسبب الدعاية الانتخابيهالغذاء والدواء تعتذر من عدم نشر قوائم الادوية بسبب ضغط الشبكةاجواء معتدلة تغلب على معظم المناطق نهارا ولطيفة ليلامنتصر الفران خرج ولم يعد لمنزله في مخيم البقعةبيان صادر عن جمعية جماعة الاخوان المسلمين المرخصة حول ورشة البحرين الاقتصاديةمركز شباب خريبة السوق وجاوا يُقيم معسكراً نهارياً بالأمن ومسرح الجريمة


"د.باسم عوض الله:راية بيضاء"


نزار حسين راشد- أثار ظهور الدكتور باسم عوض الله إلى جانب ولي العهد السعودي في صلاة العيد.غريزة كثير ممن درجوا على البحث عن أكباش فداء سهلة،فجددوا حملتهم القديمة عليه،في دلالة واضحة على شيوع الأمية السياسية والإقتصادية لدى الكثير من الناس،إضافة إلى الجبن الإجتماعي،الذي يجانب الحقائق خوفاً من الاشتباك العشائري الذي قد يتورط فيه لو أشار بإصبع الإتهام إلى أحد أبناء العشائر الأخرى.

وحتى لا يكون كلامي مرسلا أحيلكم إلى لجنة التحقيق النيابية في ملف خصخصة الفوسفات،والذي فاجأني فعلا بمهنيته واحترافيته وشجاعته وجرأته.لقد وضع النقاط على الحروف وأدرج قائمة أسماء محددة من مواقع مختلفة،وطلب وضعها وضع المساءلة والاستجواب. ولم يرد اسم الدكتور عوض الله إلا في كتاب يعلم فيه مدير الشركة عن خصومات ضريبية،بصفته وزيراً للتخطيط.

هذا الكتاب الخجول يبريء عوض الله ويخرجه من قلب الحدث.
وقد أشار تقرير اللجنة البرلمانية إلى طريقة تسعير السهم العشوائية والتي حاءت بنصف سعر السوق حتى،وبعيدا جدا عن القدرات الكامنة غير المستثمرة والتي تفوق تقديريا سعر السوق بأضعاف وهي المسماة بال potential.
علماً بأن التقرير أشار إلى تلزيم شركة بروناي دون عطاءات ودون عروض منافسة وسمى الوزير المسؤول عن ذلك بالاسم وليس عوض الله بالطبع.

علما بأن الذي تولى التسعير شركات تدقيق دولية عالمية على رأسها HSB C.
فأين عوض الله من كل ذلك؟
وعلى هامش تقرير اللجنة أنا كمتخصص في الاقتصاد أجد أن تسعير سهم الفوسفات بثمانية دولارات والفوسفات بأربع دولارات ،هو ثمن بخس دراهم معدودة،دون إمكانياتها الواعدة بكثير.

ومما يجلي حقيقة الظلم الذي وقع على عوض الله،هو تصريح الوزير الشجاع جمال الصرايرة حين قال انه هو من خصخص الاتصالات وأنها خصخصت في عهده،وبالطبع هو يقول ذلك باعتباره إنجازاً يتباهى به ومعه حق،حيث كانت شركة الاتصالات الأردنية قد وصلت إلى درجة من الترهل والهلهلة بحيث أصبحت خصخصتها ضرورة.

ومع ذلك لم يخففوا هجومهم على عوض الله،ولم يوقفوا مطاردتهم له،أو يفكوا عنه طوق الحصار.
فما شاء الله لا تزال شهيتهم مفتوحة للاتهامات الجاهزة بغير علم ولا هدى ولا كتاب مبين.
بقي ان أقول أنني لست من مدرسة عوض الله ولا توجهاته،لا بل إن توجهي الديني الإسلامي هو ما يدعوني إلى إنصافه.
وقد ساءني كثيراً مشاركة أشخاص محسوبين على التيار الإسلاني وجبهة العمل في هذه الزفة.
بقي أن أقول أت الجهات الدولية ليست مبرأة ولا فوق الشبهة،وكلنا نعلم فضيحة شركة آرثر أندرسون وتزويرها للقيود والأوضاع المالية للشركات بتواطيء مع مدرائها.
وحقيقة ساطعة أن كل ما تم كان ضمن برنامج التصحيح الذي قدمه البنك الدولي وأشرف صندوق النقد على تنفيذه ومتابعته!

فأين عوض الله من كل ذلك؟
علماً بأن الذين ترأسوا هيأة التخاصية هم السادة عادل القضاة وعبد الرحمن الخطيب وأخيراً عمر الرزاز رئيس وزراءنا الحالي وقد تولى رئاسة البنك الدولي في لبنان.

ولك الله يا د.عوض الله.

نزار حسين راشد- الاردن
[09-06-2019 12:38 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :