مواعيد امتحانات المستوى للطلبة العائدين من السودانامانة عمان تواصل إستعداداتها لإستضافة مؤتمر منظمة المدن العربية في عمان الإثنين المقبلارتفاع بسيط على درجات الحرارة والاجواء معتدلة5 اصابات اثر حادث تدهور في العقبة853 لاجئ سوري عادوا الى بلادهم انقاذ فتاة في الرمثا من محاولة انتحار 6 اصابات اثر حريق شقة في العقبةنتائج استطلاع الرأي العام حول مرور عام على تشكيل حكومة الدكتور عمر الرزازالملك يغادر أرض الوطن في زيارة إلى سنغافورةالأردن يصدر 500 ألف رأس غنم سنوياالأردن تكتفي ذاتيا من البطاطا بالصورة.خشبة داخل قدم أردنية طول اصبع اليد وخطأ طبي جسيم سمارة يلتقي مدير عام المؤسسة العامة للغذاء والدواء"صحة النواب" تؤكد ضرورة استقلالية المجلس الطبيموتة:الصرايرة يرعى ورشة عمل حول السنة التحضيرية لطلبة الهندسة القبض على مجرم خطير جنوب عمانإنهاء الخلاف بين نقابتي المحامين و الصيادلة الجمارك توضح بشأن استجواب موظف لعدم مشاركته في تبادل التهاني خلال عيد الفطر جوجل تحتفل بالفلافلالبرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن يفتتح مكتبا له في المحافظة رسمياً .. صعدة تنتقل من الدمار إلى التنمية والإعمار


التوتر الإيراني الأمريكي يبلغ أقصاه؟؟


لارا أحمد- تناولت أغلب المواقع الإعلامية حول العالم التطورات الأخيرة في ملف التوتر المتصاعد بين طهران والبيت الأبيض، فإلى جانب التصعيد الغير مسبوق في سقف الخطاب من الطرفين، فقد اتخذ كل طرف إجراءات على أرض الواقع تحسباً مواجهة عسكرية محتملة، إذ قامت الولايات المتحدة الأمريكية بإرسال تعزيزات جديدة لمنطقة الخليج أحدثها حاملة الطائرات 'لينكولن'، أما على الصعيد الإيراني فقد قام الحرس الثوري بتحريك صواريخ باليستية وكروز على متن قوارب صغيرة في مياه الخليج .

فهل هي بوادر مواجهة إيرانية أمريكية داخل الخليج الفارسي؟
رغم كل المقاربات السياسية المحايدة تبقى كل الاحتمالات واردة، فالأجواء الدولية باتت أكثر توتراً من ذي قبل، لكن التفسير الأقرب للواقع للتعزيزات الأمريكية بمياه الخليج هو أن البيت الأبيض يرغب في إرسال رسالة مفادها أنّ أي خطوة عسكرية إيرانية سيعقبها الرد المناسب، إذ يتوقع الكثير من المحللين لشؤون الشرق الأوسط أن تردي الوضع الاقتصادي في إيران بسبب العقوبات المفروضة عليها قد يجعلها تتجه نحو تصرفات متهورة وغير محسوبة.

هذا التفسير يتلاءم تماماً مع سياسة إدارة ترامب الذي لا يرغب في إدخال الولايات المتحدة الأمريكية في حروب جديدة نظراً للتكلفة العالية التي دفعتها بلده في حروبها السابقة في أفغانستان والعراق.

طهران والتي تصر على قدرتها على المحافظة على السلم الاجتماعي رغم العقوبات التي تثقل كاهلها لا تستطيع تحمل تكلفة مواجهة عسكرية مع أمريكا المدعومة من كامل الخليج العربي، إلا أنّ قيادتها لا زالت إلى الآن تُخيّر الإبقاء على الميزانية المرتفعة التي تغطي بها حاجيتها العسكرية.

توجه القيادة الإيرانية في إدارة الصراع لم يتحمل الشعب الإيراني وحده عواقبه، فالوضع الاقتصادي الصعب الذي تعيشه إيران ضرب بأطنابه أيضاً على حلفائها في المنطقة أيضاً كحزب الله في لبنان والحوثيين في اليمن وحركة حماس في فلسطين الذين فقدوا نسبة لا بأس بها من الدعم السخي الذي كانت إيران توفره.

حركة حماس الإسلامية وعلى عكس بقية حلفاء إيران غير قادرة بسهولة على خسارة هذه المساعدات، خاصة وأنّ اعتمادها شبه كلي عليها، لهذا يتوقع الكثير أنّ حماس ستفقد الكثير من قوتها في المرحلة القادمة إن ظل الوضع على ما هو عليه.
شخصيات سياسية كثيرة مقربة من حماس عبرت عن بالغ قلقها من هذا الوضع، ما دفعها إلى محاولة إيجاد قنوات اتصال مع دول أخرى لتعويض الدعم الإيراني ولعل تركيا هي أبرز المرشحين لخلافة المكانة الإيرانية في المنطقة.

[23-05-2019 08:55 AM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :