مواعيد امتحانات المستوى للطلبة العائدين من السودانامانة عمان تواصل إستعداداتها لإستضافة مؤتمر منظمة المدن العربية في عمان الإثنين المقبلارتفاع بسيط على درجات الحرارة والاجواء معتدلة5 اصابات اثر حادث تدهور في العقبة853 لاجئ سوري عادوا الى بلادهم انقاذ فتاة في الرمثا من محاولة انتحار 6 اصابات اثر حريق شقة في العقبةنتائج استطلاع الرأي العام حول مرور عام على تشكيل حكومة الدكتور عمر الرزازالملك يغادر أرض الوطن في زيارة إلى سنغافورةالأردن يصدر 500 ألف رأس غنم سنوياالأردن تكتفي ذاتيا من البطاطا بالصورة.خشبة داخل قدم أردنية طول اصبع اليد وخطأ طبي جسيم سمارة يلتقي مدير عام المؤسسة العامة للغذاء والدواء"صحة النواب" تؤكد ضرورة استقلالية المجلس الطبيموتة:الصرايرة يرعى ورشة عمل حول السنة التحضيرية لطلبة الهندسة القبض على مجرم خطير جنوب عمانإنهاء الخلاف بين نقابتي المحامين و الصيادلة الجمارك توضح بشأن استجواب موظف لعدم مشاركته في تبادل التهاني خلال عيد الفطر جوجل تحتفل بالفلافلالبرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن يفتتح مكتبا له في المحافظة رسمياً .. صعدة تنتقل من الدمار إلى التنمية والإعمار


صفحات وهمية في فيس بوك تزرع الفتنة


ابراهيم الحوري -منذ الأزل ،والأردن مُستهدف ،ولكن الاستهداف الذي يتعرض له ،في الوقت الحالي، هو أستهداف الكتروني عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي ،من أشياء تزرع الفتنة بين العشائر الأردنية، ومن أشياء تُريد أن تجعل الأردن رماداً . ومن خلال التصفح الذي أتصفح به مواقع التواصل الإجتماعي، وفي محض الصدفة، وإذ بمنشور مُفبرك يروي أن أبناء المخيمات سوفَ يشتركون مع الحراكيين لهتف الصوت ،لأن يكون الصوت فوق الخطوط الحمراء، وهذا المنشور هو مُدبلج أي منشور ، من قبل الصفحات الوهمية ،التي تُريد أن تقود الأردن إلى حالة نادرة ،لم تحدُث بتاريخ الأردن، وهي حالة عدم أستقرار الأردن، في أمنه ، وأمانه، يا ترى من الذي يسعى إلى جعل مواقع التواصل الاجتماعي في أن تعج إلى رفع السقوف ، لأن تكون فوق الحمراء، ولمصلحة من ذلك ، الجواب هو واضح وشفاف، برسم الإجابة عليه وهو من عملاء الخارج الذين كانوا أردنيون ، والآن لا صلة لهم في أن يكونوا أردنيون حيث يخدمون، الكيان الصهيوني بكل حرفية عالية ، وبكل وضوح من غير حرج . ومما لا شك فيه أن الأردن أن لم نقف معه، وذلك مع قيادته الهاشمية ، التي هي ليست دموية، سوفَ يحل بالاردن الفتن، والتي بطريقها سوفَ يحل ما لا يتوقع بتاريخ إمارة تأسيس الأردن.

حيث الفتنة كانت هي أبعاد الأردني من أصول أردنية عن الفلسطيني من أصول فلسطينية ، وبهذه الغاية هي تحقيق معيار الفتنة .
نعم :
أردني + فلسطيني = هوية واحدة .
لما الفتنة في هذا الوقت من قبل أصحاب الضمائر التي لا تُجدي نفعاً، وإنما يريدون الفتنة ما بين الأردني ، والفلسطيني ،حمى الله الأردن قيادةً ،وشعباً، و أجهزته الأمنية من شر الفتن، وحمى الله أبناء المخيمات المُخلصين للوطن، ولقيادتهم الهاشمية ، أردني في القلب ،وفلسطيني في القلب ،جميعنا أبناء وطن واحد .

[20-05-2019 09:37 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :