جمعية البلقاء الخيرية تقيم فعالية افطار تحت رعاية الدكتور حازم قشوعاقتداء بالملك عبدالله صاحب مدرسة خاصة يتبرع بمقعدين مجانا لطفلتي اسرة حريق اربدمادونا بعد رفعها علم فلسطين في تل أبيب: ممتنة لنشر السلام والوحدةتضامن : لأول مرة منذ عام 2015 .. تراجع شكاوى الإغتصاب المسجلة في الأردن الى 140 شكوى عام 2018 القبض على السعودية خاطفة الرضيعة نور في جدة بعد إدعائها أنها ممرضةسعودي يتجرد من الرحمة وينحر ابنته ويطعنها 4 طعنات في جدة ويهرب5 اصابات اثر حادث تصادم في غور المزرعةالنابلسي يطلب من الاردنيين شكر الله على نعمهالجزيرة تحذف تقرير عن الهولوكوست عقب غضب إسرائيل منهاإعفاءات وتخفيضات على اسعار الاراضي للاردنيين .. تفاصيلمهندسو اربد يزورون بلدية اربد الكبرىاصابة 5 اشخاص اثر حادث تصادم 4 مركبات على مثلث ذيبانفضيحة تلحق بسفيان طوبال القيادي بنداء تونس داخل ملهى ليلي مصري #عاجل المناطق التي سيتم فصل التيار الكهربائي عنها من الإثنين للخميس .. بالاسماءنازحو الركبان يغادرون المخيم على دفعات بشكل يوميترامب يهدد إيران: إذا أرادت إيران الحرب فستكون نهايتها *العضايلة خلال "إفطار وجهاء الرصيفة": عار على الحكومة اعتقال النساء والإصلاحيين في ليالي رمضانالسيسي بعد إفطاره مع مصريين: الشعب أسرة مصرية كبيرة تستهدف حياة كريمةوزارة التربية تطلق مبادرة نافذة على المسؤول عبر "الفيسبوك"التعليم الكويتي ينعى وفاة طالبين اثر حادث سير في الاردن


إرهاب ومخدرات و أجندات وأسلحة


ابراهيم الحوري - في كُل مرة ،تُطالعنا المواقع الإخبارية ،أن فريق من إدارة المُخدرات، قد القى القبض على تجار مخدرات ، ليسَ كذلك فحسب ، ايضاً أن فريق من الأمن الوقائي قد القى القبض على تجار أسلحة ، وفي كُل مرة تُطالعنا المواقع الإخبارية أن دائرة المخابرات العامة قد ألقت القبض على ارهابيين، يريدون تخريب الأردن، وأحداث فوضى لا يُحمد عقباها فيما بعد، والعبث بأمن وأمان الأردن ،ولكن الأمر الذي يُحيرني لماذا لا يتم تشكيل فريق للقبض على الأجندات التي تنشر الشائعات الزائفة ،التي بدورها قد تعيق حركة تقدم الأردن، لأن يسير للإمام.


إرهاب ،ومخدرات وأسلحة ،و أجندات، هؤلاء الأربعة يجب القصاص من الذين يقفون في استخدام ،كُل من هؤلاء السلبيات الأربعة ، حيث أصبحت لدي قناعة تامة، أن من يقف وراء تجار المخدرات، هم من الذين ينتمون لداعش الإرهابي، الذي هو صناعة الصهاينة ، ومما لا شك فيه أن مثل ذلك لا يخافون الله عز وجل ،حينما تنتشر الحبوب المخدرة، بين أفراد المُجتمع المحلي سوفَ تولد الإرهاب ،و تجارة الأسلحة ،و نشر الشائعات الزائفة ،وفي هذه الحالة أقول ما بين نفسي ،ولكم ،عظم الله أجرك يا وطني ،لأن مثل ذلك هي نهاية مُجتمع متفتح، لأن يكون من فرسان المستقبل في أحداث التطور ،وخاصة في عصر التكنولوجيا .



إرهاب، ومخدرات، وأسلحة، و أجندات ،هؤلاء من يقف وراءهم ،والإجابة هي الصهاينة حيث يريدون أن يُصبح الوطن العربي، في حالة قلق، واكتئاب، وتوتر ، والإعلام بعيد كُل البعد عن الحديث ، عن مصير المُجتمع الأردني من هؤلاء السلبيات، يجب أن تكون هناك خطة إستراتيجية، من قبل الحكومة الأردنية ،لكِ تعمل على توعية الشعب الأردني من أجل الحذر في الوقوع للكوارث، منهن الوقوع في الإرهاب، والوقوع في تجارة المخدرات، والوقوع في تجارة الأسلحة، والحذر كل الحذر من الأجندات التي تنشر الشائعات الكاذبة، التي هدفها الأساس، تفريق الشعب الأردني عن الحكومات المتعاقبة ، ومن هنا التوصية التي لدي، هي أن نقف نحن الشعب الأردني مع القيادة الهاشمية ، التي همها الأساس إبقاء الأردن واحة أمن، واستقرار ،وأن نقف نحن الشعب الأردني مع الأجهزة الأمنية، للوقوف ضد ظاهرة الإرهاب، وضد ظاهرة المخدرات، وضد ظاهرة الأسلحة، وضد الأجندات التي يقف وراءها الصهاينة ،والعياذ بالله منهم، ومن أفعالهم التي هي مؤذية . وفي النهاية سوفَ يبقَ الأردن اولاً في ظل القيادة الهاشمية ،وهي قيادة سيد البلاد الملك عبد الله الثاني بن الحسين ،وفي ظل الأجهزة الأمنية، الممثلة ب الأمن العام وقوات الدرك و الدفاع المدني ،و فرسان الحق وهم دائرة المخابرات العامة ،والجيش العربي المصطفوي و جهاز الأمن العسكري ،موطني قلمي فداك ،أن مات وصفي التل ،تذكر بأن له أحفاد يقاتلون من يُريد المساس بأمن ،وأمان ، هذا الوطن الطاهر .

[25-04-2019 08:39 AM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :