مادونا بعد رفعها علم فلسطين في تل أبيب: ممتنة لنشر السلام والوحدةتضامن : لأول مرة منذ عام 2015 .. تراجع شكاوى الإغتصاب المسجلة في الأردن الى 140 شكوى عام 2018 القبض على السعودية خاطفة الرضيعة نور في جدة بعد إدعائها أنها ممرضةسعودي يتجرد من الرحمة وينحر ابنته ويطعنها 4 طعنات في جدة ويهرب5 اصابات اثر حادث تصادم في غور المزرعةالنابلسي يطلب من الاردنيين شكر الله على نعمهالجزيرة تحذف تقرير عن الهولوكوست عقب غضب إسرائيل منهاإعفاءات وتخفيضات على اسعار الاراضي للاردنيين .. تفاصيلمهندسو اربد يزورون بلدية اربد الكبرىاصابة 5 اشخاص اثر حادث تصادم 4 مركبات على مثلث ذيبانفضيحة تلحق بسفيان طوبال القيادي بنداء تونس داخل ملهى ليلي مصري #عاجل المناطق التي سيتم فصل التيار الكهربائي عنها من الإثنين للخميس .. بالاسماءنازحو الركبان يغادرون المخيم على دفعات بشكل يوميترامب يهدد إيران: إذا أرادت إيران الحرب فستكون نهايتها *العضايلة خلال "إفطار وجهاء الرصيفة": عار على الحكومة اعتقال النساء والإصلاحيين في ليالي رمضانالسيسي بعد إفطاره مع مصريين: الشعب أسرة مصرية كبيرة تستهدف حياة كريمةوزارة التربية تطلق مبادرة نافذة على المسؤول عبر "الفيسبوك"التعليم الكويتي ينعى وفاة طالبين اثر حادث سير في الاردنمصلح الطراونة يعتذر حول تأخره في فتح ملف فساد جديدارتفاع على درجان الحرارة


انفتاح


ابراهيم الحوري _ في أيامي السابقة، كنت أعيش في وهم، لا يعلمه إلا الله عز وجل، لأسباب من الصعب عليّ أن أذكرها، والآن الحمد لله على الصحة والعافية ،التي لا تُقدر بثمن، لعل ما أشد به أزري أن ما بعد العسر إلا اليسر، ولكن أن عملية الانفتاح التي لدي في الوقت الحالي، لم تكن في السابق ،إلا أن وثقة في ذاتي أن العيب الوحيد الذي نحن به، لا نبحث عن سبب فشلنا، وإنما نسعى إلى السير من غير أخذ المفهوم الصحيح ماهو سبب الفشل الحقيقي الذي أدى الفشل .

أن هذه الحياة ،مهما عصفت بنا، إلا الذي يقطن بها، يجب أن يكون معه إتقان في كيفية السير بها في الاتجاه المُسالم، وهو الإتجاه الذي فقد نتيجة عدم التخطيط .

ولكن ما يدور الآن ،في مُخيلتي نحن في الوطن العربي ،نُحارب من يحمل من الذكاء البارع لكِ يفشل ،أقف على هذه النقطة فحسب ، من أجل أن أضعها فوق الكلمات لتُعبر عما تجول في خاطري .

والسؤال هو لما لا ندعم المبدع في مجال إبداعه ؟

الجواب برسم الإجابة عليه ، وهو أصبحنا نشعر، أن مصالحنا هي مطلب من مطالب حياتنا ،من حيث أصبحت المصالح ، شعارها الوحيد، هي مصلحتي اولا' ،لعل ما استهل به هذه الفرصة لأن نُراجع أنفسنا ،التي تغيرت من غير سابق إنذار ،وأن نجعل الانفتاح شعاره هو انفتاح الجميع ،وليسَ انفتاح شخصي ،والقادم أجمل ،أن بقي من العمر بقية ،و الحاقد لا يكفيه دمارك ،بل يسعى إلى نشر ما هو زائف من أجل إعاقة حركة سيرك ،ولذا حان الوقت للصعود،حيث لا مُزاح بعد هذا اليوم ،وإنما ستكون هناك حركة انفتاح، وتغيرات كثيرة ، بشكل أوسع ،وذلك أن شاء الله .

[20-04-2019 03:27 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :