مبادرة معرض "بنت بلادي " تغلق مرحلة التسجيل الالكتروني من النساء الاردنياتبعد إجباره مسلمه خلع النقاب الطبيب البريطاني: سأستقيل لأنهم ظلمونيأمانة عمان تتعامل مع 156 مخالفة للمشاريع العمرانية منذ مطلع رمضانالأمانة تضع اللمسات النهائية على مشروع تطوير شارع الملك غازي وسط البلدوزارة التربية تتابع حادثة الاعتداء على احد معلمي مدرسة تبنة الثانويةتحرير 224 مخالفة تموينية من بداية رمضانالسعودية الأولى عربياً في الإبداع والابتكارالاوقاف توزع قسائم شراء بقيمة 50 دينار على الاسر المحتاجة في الكورة الامن يقبض على شخص حاول تهريب مليون وربع حبة مخدرةغرفة الصناعة الأردنية تثمن الغاء المعاملة التفضيلية على السلع المستوردةالمسند: الشمس شرقت في شمال آلاسكا الأمريكية ولن تغرب إلا يوم 28 تموز( الافتاء) توضح حكم التبرع بالوقف لغير المساجد10مصريين ذهبوا لتشييع جثمان قريبًا لهم فلقوا مصرعهم في طريق العودةتقديم دوام المدارس بالشونة الجنوبية خلال الامتحاناتجمعية الثقافة والفنون بجدة تكرم الفنان التشكيلي عبدالله نواويتحذير: مصابيح الإضاءة الزرقاء (ليد)تسبب فقدان البصر العقيد الخرابشة يتفقد عددا من أقسام السير في المحافظات الأردنية خلال شهر رمضانعقاب لبناني قدم مكافأة (ريال واحد) لموظفتين في السعودية لمسح أرضية متجرصندوق إسكان موظفي الأمانة يصدر دفعة لمستحقي القروضالكهرباء تعلن جاهزيتها لمواجهة احمال الصيف المتوقعة

التوصيات للحلقة النقاشية " قانون الأحوال الشخصية للمسيحيين واقع وتحديات"

التوصيات للحلقة النقاشية " قانون الأحوال الشخصية للمسيحيين واقع وتحديات"

الكون نيوز .

قاعة جمعية الشابات المسيحية - عمان

أكرم جروان. تحت رعاية نقيب المحامين مازن إرشيدات ، أقامت جمعية الشابات المسيحية - عمان ، وبالتعاون مع مبادرة محاميات نحو التغيير حلقة نقاشية حول قانون الأحوال الشخصية للمسيحيين ، واقع وتحديات.

إنطلاقاً من الأهداف التي أُسست من أجلها جمعية الشابات المسيحية- عمان، والتي تعنى بالمرأة الأردنية من أجل السعي نحو المساواة والعدالة من خلال تمكينها في كافة مجالات الحياة ، وذلك بإستثمار طاقاتها الإبداعية كمواطنة كاملة الحقوق، سواء على صعيد الأسرة أو المجتمع .

وقد تشكلت مبادرة محاميات نحو التغيير وبدعم من نقيب المحامين من ثُلَّة من الحقوقيات المحاميات حيث أشهرت المبادرة بتاريخ ٢٠١٨/١٢/٨ ، وقد أمضت ما يزيد عن العام بدراسة تطوير القوانين الكنسية بما يتناسب والواقع الإجتماعي الراهن ومتغيراته والتحديات القائمة.

وقد تحاورت مع الجهات المعنية بتنفيذ نصوص القوانين الكنسية من أجل تعديل وتطوير وتوحيد هذه القوانين ، وفي هذا الصدد نشيد بقرار سيادة المطران خريستو فوروس الصادر بتاريخ ٢٠١٨/١٢/١٩ بتشكيل لجنة مكونة من عدد من الأساتذة المحامين الكنسيين لوضع مشروع قانون أحوال شخصية جديد ، وكذلك مشروع قانون مستقل للوصايا والمواريث لكافة أبناء الطائفة الأرثوذوكسية.

ومن هذا المنطلق ، ولما للتشريعات الكنسية من تأثير على دور كل من المرأة والرجل داخل الأسرة سعياً نحو أسرة سليمة وأساس لبناء مجتمع أفضل، تم عقد حلقة نقاشية بالتعاون بين جمعية الشابات المسيحية- عمان ومبادرة محاميات نحو التغيير تضمنت ثلاثة أوراق عمل حول قوانين الأحوال الشخصية وقانون مجلس الطوائف المسيحية حيث شملت المحاور التالية :
الورقة الأولى بعنوان ' الأحوال الشخصية للمسيحيين وضمانات المحاكمة العادلة وحقوق المرأة' وقدمتها د. عبير دبابنة- مركز دراسات المرأة- الجامعة الأردنية.
الورقة الثانية بعنوان ' حقوق المسيحيين وواجباتهم في الأردن والبلاد العربية' قدمها الأرشمنديت بسام شحاتيت النائب القضائي العام.
الورقة الثالثة بعنوان' واقع وتحديات - قانون الأحوال الشخصية وقانون مجالس الطوائف المسيحية ' قدمها نزار الديات.

شكلت هذه الأوراق أساساً لنقاش علمي وقانوني مع الحضور وتمخض عنه التوصيات التالية :
١- التوجه إلى إنشاء دائرة للإرشاد والتوافق الأُسَري للمتقاضي أمام المحاكم الكنسية بما يضمن حياد القاضي.
٢- التأكيد على ضرورة وجود نظام موحد للرسوم القانونية في المحاكم الكنسية بما يُراعي مصلحة المتداعين ويجعل من إمكانية اللجوء إلى القضاء أمراً ميسوراً أمام الكافة.
٣- تفعيل دور الوساطة في المحاكم الكنسية وإيجاد نظام خاص لها على أن يتضمن تشكيل لجان مستقلة لهذه الغاية.
٤- العمل على إيجاد آلية لتحديد مقدار النفقة من أجل ضمان الإنصاف والحيادية في تقدير ظروف كل من المرأة والرجل ولضمان إستمرار حياة كريمة للأطفال في حالة تعرض الأسرة إلى الإنفصال أو الطلاق.
٥- رفع سن الحضانة إلى ١٥ عام إسوة بالقوانين الوطنية والمعايير الدولية لتحقيق مصلحة الطفل الفضلى وبما يضمن حياة آمنة ومستقرة .
٦- تعديل المادة ٢٧٩ من قانون العقوبات بحيث تكون على النحو التالي :
على الرغم من ما ورد في قانون الأحوال الشخصية المطبق أو قوانين الطوائف يعاقب كل من زوج أنثى دون السن القانوني بالعقوبة المنصوص عليها بذات القانون.
٧- التأكيد على أهمية قوانين موحدة تعالج مسائل الأحوال الشخصية لكل من كنيسة الروم الأرثوذكس وكنيسة اللاتين، كل على حدا، تتضمن كافة المجالات التي تتعلق بالأسرة ومنها الخطبة والزواج والحضانة والنفقة والتبني ومسائل الإرث وتعالج إشكاليات تغيير الدين.
٨- إنشاء مركز مُتخصص بالقانون الكنسي من أجل تدريب وتأهيل القضاة والعاملين في المحاكم الكنسية لضمان قضاء مُتخصص ومؤهل وبدعم من الحكومة الأردنية والمؤسسات الدينية.
٩- العمل على تمكين المرأة لتكون ممثلة في الجهاز القضائي الكنسي.
١٠- حث الدولة على ضمان المراجعة الدورية القوانين المتعلقة بالأحوال الشخصية للمسيحيين من قبل اللجان المتخصصة بما يتفق ومبادىء العدالة وأصول التقاضي وتطور المستجدات في المجتمع.
١١- توجيه دور مؤسسات المجتمع المدني لخدمة قضايا الأحوال الشخصية للعائلة المسيحية وما قد ينبثق عنها من توفير خدمات مساندة مثل إنشاء دار ضيافة للطفل ومركز مُتخصص بتوفير الإرشاد والدعم القانوني.
١٢- الحث على المزيد من الأبحاث والدراسات حول واقع الأحوال الشخصية للمسيحيين وتوفير المعلومات القانونية وذلك بالتعاون مع الجهات المعتمدة رسمياً ومنها الجامعة اللاهوتية والمراكز الأكاديمية المتخصصة بالقانون الكنسي .


[19-04-2019 01:29 AM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :