تحذير: تناول الأسبرين يؤدي الإصابة بنزيف في المخ القبض على شخص بحوزته مجموعة من القطع الأثرية بعمانجمعية البلقاء الخيرية تقيم فعالية افطار تحت رعاية الدكتور حازم قشوعاقتداء بالملك عبدالله صاحب مدرسة خاصة يتبرع بمقعدين مجانا لطفلتي اسرة حريق اربدمادونا بعد رفعها علم فلسطين في تل أبيب: ممتنة لنشر السلام والوحدةتضامن : لأول مرة منذ عام 2015 .. تراجع شكاوى الإغتصاب المسجلة في الأردن الى 140 شكوى عام 2018 القبض على السعودية خاطفة الرضيعة نور في جدة بعد إدعائها أنها ممرضةسعودي يتجرد من الرحمة وينحر ابنته ويطعنها 4 طعنات في جدة ويهرب5 اصابات اثر حادث تصادم في غور المزرعةالنابلسي يطلب من الاردنيين شكر الله على نعمهالجزيرة تحذف تقرير عن الهولوكوست عقب غضب إسرائيل منهاإعفاءات وتخفيضات على اسعار الاراضي للاردنيين .. تفاصيلمهندسو اربد يزورون بلدية اربد الكبرىاصابة 5 اشخاص اثر حادث تصادم 4 مركبات على مثلث ذيبانفضيحة تلحق بسفيان طوبال القيادي بنداء تونس داخل ملهى ليلي مصري #عاجل المناطق التي سيتم فصل التيار الكهربائي عنها من الإثنين للخميس .. بالاسماءنازحو الركبان يغادرون المخيم على دفعات بشكل يوميترامب يهدد إيران: إذا أرادت إيران الحرب فستكون نهايتها *العضايلة خلال "إفطار وجهاء الرصيفة": عار على الحكومة اعتقال النساء والإصلاحيين في ليالي رمضانالسيسي بعد إفطاره مع مصريين: الشعب أسرة مصرية كبيرة تستهدف حياة كريمة


أسئلة .. لا نستطيع إجابتها!


زيد شحاثة- كثير من الأسئلة يطرحها أبنائنا لا يمكن الإجابة عنها, لا لأننا لا نجيد الإجابة, لكن ربما لأنها فوق مستوى إدراكهم, أو لأنها مما لا نعرف إجابته بدقة, أو تتعلق بأمر محرج من قبيل أن يسألك طفلك الصغير, كيف أتيت أنا لهذه الدنيا؟ ولما أصلا أتيت؟!

لا تختص الأسئلة التي لا يمكن إجابتها بصغارنا, فعقولنا مليئة بأسئلة نحن نعرف إجاباتها, لكننا نحبسها داخل أرواحنا, حياء وحرجا من أنفسنا أن نقولها لأنفسنا.. ولو من باب التفكير بصوت عال!

هل يعرف أحدنا لما نرسل أولادنا إلى المدارس, رغم أننا ندرسهم ونعلمهم في بيوتنا, كل المواد الدراسية, ويكتبون هناك أكثر مما يفعلون في مدراسهم!.. والجواب أننا لا نستطيع تحملهم وشقاوتهم اليوم كله, فنتخلص منهم بطريقة ' شرعية' ترضي ضمائرنا, بحجة إبعادهم عن الشوارع وما فيها, وأنهم يتعلمون.. يتعلمون ماذا؟!

دعونا من التعليم, لماذا نكون مؤدبين وخلوقين وودودين جدا.. عندما نذهب لأي مؤسسة حكومية, للحصول على وثيقة ما, أو قضاء شأن ما, وخصوصا إن كانت مسألة ' المراجعة' عويصة؟.. طبعا الجواب الأغلب سيكون, أننا نريد أن نكون قدوة حسنة لبعض موظفينا 'عسى ولعل' أن تتحسن أخلاقهم بالتأثر وحتى لو ' بالحث والتأثير' ويتركوا قاعدة ' راجعنا الأسبوع القادم' ويال سذاجتنا.. تتحسن أخلاقهم! حلم إبليس في الجنة.

هل يظن بعضنا أن مخالفة القانون, ولو بتجاوز إشارة المرور, أو القيادة بشكل أحمق وسخيف, عند عدم وجود رجال المرور أو كاميرات المراقبة ' وأحيانا بوجودهم' راجع لكوننا متخلفين أو حبا بالديمقراطية والحرية؟!.. بالتأكيد أن أكثر من سيفكر بالإجابة, سيقول أننا ' نخاف ولا نستحي'.. لكنه سيفكر فقط ولن يتجرأ ويقولها.

لنكبر القضية قليلا, ونتحدث ' بكلام كبير أوي' فهل يعلم المسؤول أنه عندما يكذب علينا, من قبيل أننا سنصدر الكهرباء, وأن الصيف القادم سيكون معجزة للطاقة الكهربائية, أو يتشدق علينا, نائم بأن الإصلاح قادم لا محالة.. هل يعلم هذا, أننا نعلم أنه يعلم أننا نعلم أنه يكذب علينا؟!.. قد يكون الجواب هنا لا أهمية له, فالمسالة أن هؤلاء المخلوقات ' وأشباههم' إعتادوا الكذب, بل ووصلوا مرحلة إدمان تصديق أنفسهم!
مالنا ولوجع الرأس هذا.. ولما نسأل أصلا؟!

دعونا نعيش بهدوء وسلام ونأكل الخبز.. مالنا وللحرية والكرامة والحقوق والواجبات, ومحاربة الفساد, وأسئلة سخيفة تنغص حياتنا وأجوبتها المزعجة؟

دعونا على غفلاتنا.. فالغفلة جميلة ومليئة بالهدوء والسكينة والشبع.. وتلك الأسئلة تقضي على أحلام يقظتنا اللذيذة, وإلى أن تصل الشمس أرجلنا.. سيحلها الحلُال!




زيد شحاتة- مصر

[18-04-2019 01:32 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :