جلسة تثقيفية بماركا " لمستقبل أفضل للأميين" 49 إصابة في جمعة "مجزرة واد الحمص"حماد : تنظيم رخص الأسلحة ومراقبتها وليس سحبها إدارة السير تستمر بمتابعة السلوكيات الخاطئة على الطريق، وتضبط مركبة تعلق بها شخصان ينتعلان احذية تزلج اثناء مسيرهاإدارة السير تستمر بمتابعة السلوكيات الخاطئة على الطريق، وتضبط مركبة تعلق بها شخصان ينتعلان احذية تزلج اثناء مسيرهاالأردنيون يدخلون خوض معركة مع راتب شهـ ٨ ــر الطفلة جوري عطايا "عام ونصف" في ذمة الله بعد تعرضها للدهس من قبل والدها بالخطأ في مدينة رام اللهمنتخب النشامى يصل اربيل .. ويبدأ تحضيراته للقاء البحرين بـ "غرب آسيا"القاء القبض على ثلاثة اشخاص اشتركوا بأعمال شغب وحرق محلين تجاريين في محافظة مادباسلطة البترا توضح حقيقة صور اليهود في مقام النبي هارونالنائب ابو محفوظ : لا يوجد مقام للنبي هارون في البتراء واطالب باستقالة وزير الاوقافمرافقو طفل يعتدون على طبيب قسم الطوارى في مستشفى معان الحكومي جمعية حياتنا اجمل تشارك في برنامج مركز هيا الثقافي فن وحكايةلبنان تمنع الفلسطينيين من حملة الجوازات الأردنية دخول أراضيها إصابة أربعة أشخاص اثر حادث تدهور في محافظة الزرقاءاولى اوراق الامتحان الشامل تبدا غدا السبتوفاة الشاب يزن البس طعنا خلال مشاجرة على موقف سيارة في الرصيفةالسفارة الامريكية في الاردن تشدد اجراءات الدخول للقسم القنصلي قوات الدرك تودع بعثة الحج المتجهة إلى الديار المقدسةإصابة  ستة  أشخاص اثر حادث تدهور  في محافظة اربد


خطابات ملكية من العيار الثقيل وتلميحات لحرب محتملة مع إسرائيل ؟


وصفي خليف الدعجة - امضيت فترة من الوقت وانا ادرس فحوى كل ما جاء بخطابات جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين حول القدس مؤخرا وبالحقيقة لفت انتباهي إصرار جلالته اكثر من مرة على تأكيد أن القدس خط احمر فما هو السر وراء ذلك ؟

من المعروف للجميع أن مدينة القدس محتله منذ قرون وهي لغاية اللحظة تحت السيادة والسيطرة الإسرائيلية ولم نشهد اي تغيير يذكر بوضع مدينة القدس الراهن وما للأردن حسب الاتفاقيات الدولية الا الوصاية الهاشمية على المقدسات الدينية فيها وهو أمر معروف للجميع واعتقد أن هناك توافق عربي ودولي على هذه الوصاية الهاشميه للمقدسات.

اذن ما السر وراء إصرار جلالته على تأكيد أن القدس خط احمر في ضوء ما يجري على الساحة السياسية الدولية من مجريات واحداث ولعل أهمها على الإطلاق المشروع الأمريكي الإسرائيلي المسمى ب صفقة القرن ، ولماذا كان جلالته حازما وصارما بالتأكيدات لدرجة أنني شعرت بحدوث شيء ما أو أشياء مرعبة ومخيفة من وراء الكواليس يعلم عنها جلالة الملك ولا نعلم عنها نحن اي شيء !!!..فليس من الطبيعي أو المنطقي أن يقول جلالة الملك بما معناه كيف ننام ونصحى على وطن بديل ؟! (هذه العبارة لها دلالات سياسية خطيرة ومؤشر لا يقبل الشك على توقع حدوث شيء ما بالخفاء !؟!؟)... ثم يقول جلالته بنبرة حادة وفيها من التحدي الكثير ( كلا للقدس وكلا للتوطين) !! ثم يضيف أنني كهاشمي وكقائد اعلى للجيش المصطفوي لن اقبل باي مساومة أو تنازل في ذلك ، ثم ما دلالة اجتماعه مع القادة العسكريين والمدنيين وارتدائه للزي العسكري في ضوء كل ما تقدم ؟!

اذن ..ما الجديد يا ترى بموضوع القدس ؟! وما الدافع وراء إصرار جلالته على أن القدس خط احمر !؟
هل تفكر امريكا وإسرائيل على سبيل المثال بهدم المسجد الأقصى المبارك كنتيجه مباشرة لصفقة القرن ومباحثاتها السرية ؟!؟ وجلالته يخشى من هذا الشيء خصوصاً بعد اعتراف امريكا وبعض دول العالم بالقدس المحتلة عاصمة أبدية لدولة إسرائيل !! ..بالحقيقة لا اعلم ذلك وليس لدي اي ادله تؤكد هذا الاستنتاج الخطير !!! غير أنني لم استطع المرور على حديث جلالته مرور القارئ والمستمع العادي ولقد لفت جلالته انتباهي وهو يتحدث بمرارة وحرقه عن القدس المحتلة وعن المسجد الأقصى قائلا اننا لن نسكت ولن نقف موقوفي الأيدي حيال ذلك .

لم ارى جلالته بهذا الشكل منذ توليه سلطاته الدستورية فقد كان قلقا للغاية حتى أنه هدد بطريقة غير مباشرة بالجيش العربي المصطفوي وقال إننا لن نسكت ..فهل نحن على ابواب حرب مع إسرائيل من أجل القدس المحتلة وهل جلالته يحاول تهيئه الرأي العام العربي والعالمي بذلك من خلال خطاباته ولقاءاته على الصعيد المحلي والعالمي ؟!؟ وهل كان لقاء جلالته الأخير مع كتلة الإصلاح في البرلمان الأردني أحد هذه المؤشرات لهذه الحرب المحتملة مع إسرائيل ؟!؟ كل هذا مجرد توقعات وقراءة شخصية لمجريات ما يحدث ولا اعلم عن صحتها أو عدم صحتها اي شيء مما اقتضى التنويه .

بعض وسائل الإعلام الأميركية أشارت مؤخراً إلى أن جلالته مستاء من غياب كثير من المعلومات والتفاصيل الدقيقة المتعلقة بصفقة القرن حسب ما نشرت وسائل الإعلام المحلية ولا اعلم صحة ذلك على وجه التحديد وانما هي معلومات تتناقلها وسائل الإعلام المختلفة وقد قرأت ذلك في عدد كبير منها وكان خبر اول على مواقعها الإلكترونية وقد أشار ذات الموضوع الى غضب جلالته واستياىه من الإدارة الأمريكية وتكتمها على بعض التفاصيل مما يوحي بشيء ما يستدعي التوجس والحذر من الجميع إزاء هذه التطورات السياسية في ذات السياق.

وصفي خليف الدعجة- الاردن

[18-04-2019 11:55 AM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :