بازار لبيع المأكولات الشعبية والمنتجات التراثية بأيادي نساء مادباشاب يتهم رجال أمن في اربد بالاعتداء عليه وضربه والأمن يوضحرجال الدين في سريلانكا يدعون النساء المسلمات لعدم ارتداء النقابتعميم برقم هاتف لاستقبال شكاوى الأردنيين على مدار الساعة تخصيص ساحات في 20 بلدية لبيع الخضار والفاكهة واللحوم بأسعار مناسبة خلال رمضان وتحت اشراف الأمنالحكومة تتوجه لتحديد سقف لسعر القطائف في رمضان فتح باب التقديم للمتقاعدين العسكريين للحصول على قروض / رابط لكافة التفاصيل والشروطولي العهد:مستوى متميز وصلت إليه القوة البحرية والزوارق الملكيةالتعليم العالي يعلن اسس قبول الطلبة في الجامعات بالتفصيلتعميم من البنك المركزي لكافة البنوك في الاردنرضوى الشربيني تثير الجدل في الأردن والأردنيون يحذرون زوجاتهم من مشاهدتهامدرسة مؤتة الأساسية الأولى تنظم يوما طبيا مجانيا تفاصيل حول سياسة قبول الطلبة بالجامعاتتصريح من الحموري حول الدينار الاردنيالهيئة العامة للرياضة تعلن استضافة المملكة لرالي داكار السعودية 2020 يناير المقبلالنسور نائباً لمدير القضاء الشرطي والربيحات رئيساً لمحكمة الشرطةالاردنية ايمان عفانة:الموت قد اقترب مني طفلة لم تكمل عامها الأول تلقى حتفها في مادبا بلا ذنب الرئيس العام في اللقاء الإعلامي: الإعلام الهادف يحرص على نشر رسالة المملكة الوسطية في خدمة الإسلام والمسلمينإصابة (12) شخصاً اثر حادث تدهور في محافظة الكرك


صفة القرن والموقف الوطني


محمد انس العمري- يمر الاردن بمرحلة حرجة جدا ، فالأوضاع الاقتصادية تتردى يوما بعد يوم والمواطن بدأ يعاني ضنك العيش ، التململ يجتاح الشارع بكل اطيافه ، الافق يبدو مسدودا ، وسماء الوطن ملبدة بالغيوم , لا يخفى على أي عاقل في هذا الوطن اننا ندفع ثمن مواقف المملكة الثابتة من القضية الفلسطينية ، فالضغوطات الاقتصادية غير المسبوقة تستهدف لي ذراع الاردن ليقبل ما ليس مقبولا شعبيا او رسميا بتصفية القضية الفلسطينية بصورة نهائية وسحب سلطة الاردن على مقدساتنا في الضفة الغربية .

صفقة القرن التي كان يدور الحديث عنها سرا بدأت تسريباتها والتحضير لها تظهر الى العلن ، ابرز ملامحها واخطرها منح دولة الاحتلال السيطرة على القدس كاملة وسحب الوصاية الهاشمية على المقدسات في القدس ، وضع يدها على مستوطنات الضفة الغربية ، توطين اللاجئين ، وما خفي ربما يكون اعظم .
بالمقابل تحمل التسريبات الجانب الاخر من الاغراءات مليارات الدولار التي ستتدفق للملكة وفيها حل للإشكالات التي نعاني منها ، لكن رأس الدولة جلالة الملك عبر بلاءاته الثلاث عن موقف الاردن الثابت والراسخ منذ تأسيس المملكة ، رفض تصفية القضية وتوطين اللاجئين وسحب الوصاية الهاشمية على المقدسات , لكنه يعرف ان هذا الوطن الصغير حجما الكبير قدرا سيدفع ثمنا كبيرا مقابل ذلك لكنه وطن عربي هاشمي يعرف ان الحرة تجوع ولا تأكل بثدييها ، فالجوع اسهل على الحر من الذل وموقف جلالة الملك كان للخارج يلخصه قول الشاعر
' لا تسقني ماء الحياة بذلة
بل فاسقني بالعز كأس الحنظل

والاجمل في هذا الموقف ان جلالة الملك تلاقى مع نبض الشارع كما عهده ، لكنه يتطلب منا جميعا ان ندرك ان لهذا الموقف ثمن ، فالصبر مطلب ملح في هذه المرحلة بعيدا عن أي اعتبارات اخرى لان الوطن على المحك ولن نرضى ولن يرضى جلالة الملك التفريط في الثوابت على حساب حل مشكلاتنا الاقتصادي انه الخيار الاسهل لكن ثمنه كبيرا جدا لن نقوى على حمله وستلعننا الاجيال ان رضخنا ، الموقف الوطني يتطلب الترفع عن حاجاتنا والصبر على ما نعانيه لأننا نخوض معركة بحجم الوطن ، مطالب الشارع محقة لا احد ينكر ذلك لكن اختيار الوقت الملائم للمطالبة بها جزء من الواقع والحل والموقف الوطني . انها دعوة للالتفاف حول قيادة الوطن لتقوية موقفه لان اضعافه بسوء نية او بحسنها لان يؤدي بنا الا الى التهلكة.
حمى الله هذا الوطن بجهود جميع ابنائه وفي ظل صاحب الجلالة الملك عبد الله حفظه الله ورعاه

محمد انس العمري- الاردن
[14-04-2019 03:02 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :