إسرائيل: إسرائيل والدول العربية قارب واحد ضد العدو الإيراني نتطلع للتعايش والاستقراراصابة 5 اشخاص اثر حادث تدهور في المفرقمبارك لفجر السعيد: نتنياهو كلمني ليأخذ الفلسطينيون سيناء قلتله حنحارب بعض تاني إصابة ستة أشخاص اثر حريق منزل في محافظة جرشتشكيلات ادارية واسعة في التربية .. بالاسماء توجيه تهمة الإرهاب لمطلق النيران الأسترالي لقتله 55 مسلم في نيوزيلندا العم غافل: كوميديا رمضان لم تعد مضحكةصور. ضرب نايجل فراج زعيم حزب بريكست البريطاني بـ(ميلك شيك) في بريطانياقطاع الالبسة يعاني من الركودعمرو أديب لقطر: الحضور لقمتي مكة مقصور على الدول الخليجية والعربية فقطترامب: اقتصاد إيران ينهار وننتظر اتصالها حزين جدًا للعشب الإيرانيوفاة عامل بحادث سقوط في اربدبعد أنباء سقوط طائرة في دبي الإمارات تنفي الحادثة استهلاك 11 الف طن دواجن منذ بداية رمضانارتفاع على درجات الحرارة أجواء حارة والارصاد الجوية تصدر تحذير للمواطنين استقرار اسعار الذهب عالميا و محلياالوطني للبحوث الزراعية يوزع كراسي متحركة لذوي الإعاقةالقبض على 6 أشخاص بحوزتهم أشتال الماريجوانا المخدرةوزير المياه يوعز بترفيع المهندس هشام الحيصة نائباً للأمين العام للسدود والحصاد المائي سقوط أمطار متوسطة على المسجد الحرام .. والمعتمرون يشيدون بالجهود


عطوفة الأستاذ محمد قطيشات رجل المهام الصعبة .


احمد صلاح الشوعاني - ليست المرة الأولى التي اكتب فيها عن رجل القانون والمدافع الاول عن العاملين في مهنة المتاعب مدير هيئة الإعلام عطوفة الأستاذ محمد قطيشات .

ليس بجديد أن نرى رجل القانون محمد قطيشات يسير في الصفوف الأمامية للدفاع عن حقوق الصحفيين والإعلاميين وجميع العاملين في مهنة المتاعب .

ما فعلة الأستاذ محمد قطيشات منذ اللحظة الأولى لاعتقال الزميل جهاد أبو بيدر ليس بجديد أو غريب عنه ، فهو أمر اعتدنا علية من رجل كرس حياته لخدمة القانون وجميع العاملين في مهنة المتاعب ومن ينكر ذلك ليس من الأسرة الصحفية .

ليست المرة الأولى التي نرى قطيشات فيها في مقدمة المدافعين عن حرية الصحافة والكلمة الحرة التي افتقدناها في العديد من المسؤولين الذين نصبوا أنفسهم مدافعين عن حرية الصحافة في الأردن .
اعلم جيداً أن شهادتي مجروحة في رجل القانون الأستاذ محمد قطيشات ولكن ما لا يعرفه الكثيرون أن قطيشات لا يفرق بين أي شخص وخاصة في تطبيق القانون الخاص بعملة كمدير هيئة الإعلام .

الكلام كثير وخاصة إنني أتحدث عن رجل قانون دافع عن الصحفيين لأكثر من عشرون عاما ولا يزال مصر على الوقوف مع جميع العاملين في مهنة المتاعب وما شاهدناه بالأمس واليوم من تحركات مع الزميل جهاد أبو بيدر يؤكد للجميع أن قطيشان لن ولم يغيره الكرسي كما يفعل الكثيرون .

لن أطيل الحديث لان الحديث كثير وخاصة إنني أتحدث عن رجل المهام الصعبة الذي يعجز عن أعماله وانجازاته الكثيرون .
ختاما أقول لكم بأن جميع كلمات الشكر تقف عاجزة أمامكم ، لكم مني كل الاحترام والتقدير .
وللحديث بقية أن كان بالعمر بقية .



اجمد الشوعاني - الاردن
[09-04-2019 08:45 AM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :