جلسة تثقيفية بماركا " لمستقبل أفضل للأميين" 49 إصابة في جمعة "مجزرة واد الحمص"حماد : تنظيم رخص الأسلحة ومراقبتها وليس سحبها إدارة السير تستمر بمتابعة السلوكيات الخاطئة على الطريق، وتضبط مركبة تعلق بها شخصان ينتعلان احذية تزلج اثناء مسيرهاإدارة السير تستمر بمتابعة السلوكيات الخاطئة على الطريق، وتضبط مركبة تعلق بها شخصان ينتعلان احذية تزلج اثناء مسيرهاالأردنيون يدخلون خوض معركة مع راتب شهـ ٨ ــر الطفلة جوري عطايا "عام ونصف" في ذمة الله بعد تعرضها للدهس من قبل والدها بالخطأ في مدينة رام اللهمنتخب النشامى يصل اربيل .. ويبدأ تحضيراته للقاء البحرين بـ "غرب آسيا"القاء القبض على ثلاثة اشخاص اشتركوا بأعمال شغب وحرق محلين تجاريين في محافظة مادباسلطة البترا توضح حقيقة صور اليهود في مقام النبي هارونالنائب ابو محفوظ : لا يوجد مقام للنبي هارون في البتراء واطالب باستقالة وزير الاوقافمرافقو طفل يعتدون على طبيب قسم الطوارى في مستشفى معان الحكومي جمعية حياتنا اجمل تشارك في برنامج مركز هيا الثقافي فن وحكايةلبنان تمنع الفلسطينيين من حملة الجوازات الأردنية دخول أراضيها إصابة أربعة أشخاص اثر حادث تدهور في محافظة الزرقاءاولى اوراق الامتحان الشامل تبدا غدا السبتوفاة الشاب يزن البس طعنا خلال مشاجرة على موقف سيارة في الرصيفةالسفارة الامريكية في الاردن تشدد اجراءات الدخول للقسم القنصلي قوات الدرك تودع بعثة الحج المتجهة إلى الديار المقدسةإصابة  ستة  أشخاص اثر حادث تدهور  في محافظة اربد


جامعة البلقاء التطبيقية بين التميز والجودة ومواكبة سوق العمل .


الدكتور عارف الجبور- بجود جبارة ، وعمل متواصل ، وأداء مستمر ، وخطط استراتيجية قصيرة المدى وطويلة المدى ومتوسطة المدى ، يقود عطوفة الأستاذ الدكتور عبدالله الزعبي سفينة البلقاء الى شواطىء التميز والابداع والجودة ، والابتكار ، ومواكبة المستجدات الوطنية ، وسوق العمل بتخصصات جديدة مهنية وتطبيقية وهندسية ، وهي التي تخلق فرص العمل ، وتزويد الطلبة بالمهارات والقدرات المطلوبة لسوق العمل الأردني والذي يحتاج سنويا من 30 الى 40 الف عامل وأغلب هذه الفرص لمن يملك المهارة الحرفية والمهنية والتطبيقية ، ونحن نتحدث عم عمالة وافدة تقدر بمليون ، لذا جاءت التوجيهات الأكاديمية العليا من عطوفة الرئيس وبناء على التوجيهات الملكية السامية لاعادة النظر بالجامعات وخاصة جامعة البلقاء كحاضنة للعمل المهني والتطبليقي من أجل اعادة النظر بالبرامج وتطويرها واستحداث برامج جديدة لمواكبة احتياجات سوق العمل الأردني والعربي وخلق فرص عمل للشباب بعد التخرج ، من هنا حدثت المعجزة والتطوير والتحديث في سياسة الجامعة وهنا لا بد ان نقف على محطات الانجاز للتحفيز والتعزيز وتقديم الشكر للرئيس وربعه الكرام في ادارة الجامعة والادارة والكوادر العاملة .وهتا لا بد من الاشارة للجوانب التطويرية التالية في جامعة البلقاء التطبيقية .

أكد عطوفة الرئيس على أهمية قطاعات التعليم المهني على المستوى المحلي، وتعزيزه من خلال تغيير المفاهيم الثقافية السائدة حول الوظيفة والشهادات الجامعية. وقال إن بقاء خريجي الجامعات دون عملٍ أمر غير مقبولٍ، لذا من الأهمية توجيه الطلبة إلى القطاعات المهنية والتقنية، من خلال تطبيق الإستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية، والتي تعمل على تحقيق أهدافها. وأشار نسعى بشكلٍ حثيثٍ وبالتعاون والتكامل مع القطاعات الإقتصادية والصناعية والمهنية والقطاع الخاص، إلى ترجمة وتطبيق هذه الإستراتيجية، والتي تحظى برعاية واهتمامٍ ملكي. وترسيخ قواعد العمل المهني والتقني الحقيقيي، وخاصة في هذه المرحلة حيث أن الحكومة توفر نحو (15) ألف وظيفة سنوياً.أما القطاع الخاص يوفر نحو (35) ألف وظيفة سنوياً أغلبها تحتاج تخصصات مهنية وتقنية. وأشار إلى أن تجميد القبول في (100) تخصص هو قرارٌ يصب في مصلحة الدولة، مبيناً أنه وبالتزامن مع هذا القرار فقد تمت مراجعة حاجات القطاع الخاص والمهارات المطلوب توفرها في خريج الكليات لملائمتها لسوق العمل.وأكد أن الجامعة رفعت شعار التعلم من أجل التشغيل، لافتاً إلى أن الجامعة وقعت اتفاقيات مع مجموعة من الشركات المشغلة لخريجي الكليات على مستوى الشهادة الجامعية المتوسطة في القطاع الخاص فيما ارتفع عدد الطلبة الملتحقون بهذه البرامج ليصبح ما يقارب (28) ألف طالب وطالبة بالجامعة منهم أكثر من (11) ألف طالبٍ في كليات جامعة البلقاء لوحدها ، وقال إن هناك كليات حققت انجازات في تعزيز مفهوم التعليم المهني والتقني كقطاعٍ مشغلٍ للخريجين، ومثالاً وصلت نسبة التشغيل لخريجي كلية معان الجامعية في التعليم المهني والتقني إلى (100%).أكّد رئيس جامعة البلقاء التطبيقية الدكتور عبدالله سرور الزعبي أن الجامعة تسعى لمواكبة تخصصات سوق العمل في المملكة، وعليه فإنها تتجه لإنشاء كلية للذكاء الإصطناعي.
وقال إن الجامعة أخذت زمام المبادرة لتجهيز الطلبة لمهن المستقبل، ومن هنا ولدت فكرة انشاء كلية للذكاء الاصطناعي، مبيناً أنها ستضم (4) تخصصات هي: أمن الفضاء والشبكات؛ والواقع الافتراضي؛ وعلم البيانات؛ والربوتات،و أعلن رئيس جامعة البلقاء التطبيقية الاستاذ الدكتور عبدالله سرور الزعبي إنشاء أربعة مديريات في كلية الهندسة التكنولوجية وهي( التسجيل واللوازم والمالية والخدمات) ضمن خطة إعادة هيكلة الكلية بحيث تعمل هذه المديريات على المتابعة الفورية لكافة القضايا التي تهم أسرة الكلية بسرعة ودقه. ودعا أعضاء الجمعية الطلابية لحث زملائهم التركيز على الإبداع والابتكار والنشاطات العلمية والمشاركة الفاعلة حيث خصصت الجامعة مائة ألف دينار للأفكار الإبداعية والابتكار والريادة وتدعم الجامعة في النشاطات داخل الأردن وخارجه ، للاستفادة من الاتفاقيات التي وقعتها الجامعة مع القطاعات الصناعية والتي تمكن الطلبة من التدريب فيها وقد تكون الفرصة أمام أي طالب يثبت وجوده للتعيين في هذه المؤسسات الصناعية ، حيث بلغ عدد الاتفاقيات الموقعة 27 اتفاقيه مع شركات صناعيه أو غرفة الصناعة أو نقابات مهنيه وقريبا مع نقابة المقاولين إلى جانب عقد الجامعة اتفاقيات مع جامعات تركيه وفرنسية حيث سيتم تدريب طلبه فيها ،وسيلتحق طلبه للتدريب في جامعات تركيه وشركات صناعيه كبرى تركيه. كما بيّن أن الجامعة أحالت (3) عطاءات لانشاء 3 مبانٍ في كليات إربد والهندسة التكنولوجية والأميرة عالية الجامعية.

وبين الرئيس 'لقد خصّصت الجامعة (9%) من موازنتها لإبتعاث الطلبة وإيفاد أعضاء هيئةٍ تدريسيةٍ والبحث العلمي'، مبيناً أن هذه النسبة تعد الأكبر للبحث العلمي بين الجامعات الرسمية حيث إن النسبة المطلوبة بالقانون (5%). والجامعة خففت العجز التراكمي خلال العامين الأخيرين بنحو 6 مليون دينار،خفّضنا نسبة أعداد الطلبة لكل مدرس من 36 طالباً إلى 28.5 طالباً، كما أن جامعة البلقاء التطبيقية باتت تصنف ضمن أفضل (100) جامعة عربية، نطمح لأن نكون ضمن تصنيف الألف جامعة الأولى على مستوى العالم،الجامعة ستوفر 60 % من فاتورة الكهرباء باتفاقية على نظام الـ (BOT) ، والتجسير والنفاذية' نموذج يترجم الإستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية،والتجسير والنفاذية' نموذج يمنح الطالب ماجستير ودكتوراه مهنية، والبلقاء' تهدف إلى الوصول لحالة من الإكتفاء الذاتي بمواردها،وقال إن نسبة الإداريين إلى عدد أعضاء الهيئة التدريسية مقبولة وفقاً للمعايير الوطنية، ولكنها في المعايير الدولية غير مقبولة، وشدد على أن المعيار الأهم هو نسبة أعضاء الهيئة التدريسية للطلبة، قائلاً: 'حققنا انجازاً في العام 2015م، حيث كان سابقاً عضو هيئة تدريس واحد لكل 36 طالب وطالبة، فيما تبلغ اليوم عضو هيئة تدريس لكل 28.5 طالباً'.وقال إن الجامعة أتاحت لأعضاء الهيئة التدريسية قضاء سنة تفرغٍ علمي في شركات ومصانع لإجراء بحوث تطبيقية، حيث ستتحمل الجامعة تكلفة هذه السنة، وكشف أن التعديلات التي طرأت على تعليمات الترقية ركزت على براءات الاختراع المسجلة عالمياً ووطنياً،
وكشف إن الجامعة باتت تصنف ضمن أفضل (100) جامعة عربية، وحققت قفزات في العامين الأخيرين وباتت في فئة بين الـ (81 - 90)، بالإضافة إلى حصولها على المرتبة الأولى محلياً والثانية عربياً في تصنيف البيئة الخضراء.وقال 'نطمح لأن تكون جامعة البلقاء ضمن تصنيف الألف جامعة الأولى على مستوى العالم خلال السنوات المقبلة، وذلك ضمن خطة لتحفيز أعضاء الهيئة التدريسية لنشر ابحاثهم بالمجلات العلمية العالمية. وقال إن الجامعة تنطلق في عملها من (3) منطلقات، وهي: سيادة القانون (أي عدم التجاوز على منظومة التشريعات نهائياً)، والأوراق النقاشية لجلالة الملك، والإستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية. وبين أن جامعة البلقاء تسير في عملها ضمن خطة تنفيذية، بين أهدافها الوصول إلى حالة من الإكتفاء الذاتي بمواردها وإدارتها، ملمحاً إلى إدراك إدارة الجامعة إلى أن السنوات المقبلة ستشهد توقفاً للدعم الحكومي عن الجامعات، إذ 'نعلم أن الحكومة في نهاية المطاف ستتوقف عن تقديم الدعم للجامعات لذا تعمل الجامعة على إدارة مواردها'.

وبين الرئيس إن الجامعة عملت خلال العامين الأخيرين على تصويب مسارها بالتركيز على التعليم التقني والتخصصات المهنية والتقنية في كلياتها كافة، وخاصة الكليات التقنية'، وبين أن الجامعة تقدمت بمشروع للحكومة من خلال مجلس التعليم العالي لهيكلة (4) كليات، والهدف من هذه الهيكلة ايجاد كليات تقنية (بولتيكنك) تغطي أقاليم كافة.وأوضح 'سيتم إعادة تأهيل كلية معان ككلية بولتكنيك لترفد إقليم الجنوب بالتخصصات المهنية والتقنية، بالإضافة إلى تأهيل كلية الحصن لرفد اقليم الشمال، وكليتي الهندسة التكنولوجية في ماركا وكلية السلط التقنية لإقليم الوسط، فيما بوشر التدريس بالأخيرة . ورفض الزعبي الحديث التشاؤمي بمستقبل التعليم العالي بالأردن، وقال 'إن التعليم الأردني كان وما زال ريادياً، والأفضل بالمنطقة'، مؤكداً على ضرورة ترجمة الاستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية، خاصة وأنها تحظى بمتابعة من لدن جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين. وفي النهاية ننحني اعجابا وتقديرا لكل الجهود الخيرة والعاملة على تحقيق الرؤى الملكية السامية لخدمة الوطن والمواطن .

[24-03-2019 10:14 AM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :