جلسة تثقيفية بماركا " لمستقبل أفضل للأميين" 49 إصابة في جمعة "مجزرة واد الحمص"حماد : تنظيم رخص الأسلحة ومراقبتها وليس سحبها إدارة السير تستمر بمتابعة السلوكيات الخاطئة على الطريق، وتضبط مركبة تعلق بها شخصان ينتعلان احذية تزلج اثناء مسيرهاإدارة السير تستمر بمتابعة السلوكيات الخاطئة على الطريق، وتضبط مركبة تعلق بها شخصان ينتعلان احذية تزلج اثناء مسيرهاالأردنيون يدخلون خوض معركة مع راتب شهـ ٨ ــر الطفلة جوري عطايا "عام ونصف" في ذمة الله بعد تعرضها للدهس من قبل والدها بالخطأ في مدينة رام اللهمنتخب النشامى يصل اربيل .. ويبدأ تحضيراته للقاء البحرين بـ "غرب آسيا"القاء القبض على ثلاثة اشخاص اشتركوا بأعمال شغب وحرق محلين تجاريين في محافظة مادباسلطة البترا توضح حقيقة صور اليهود في مقام النبي هارونالنائب ابو محفوظ : لا يوجد مقام للنبي هارون في البتراء واطالب باستقالة وزير الاوقافمرافقو طفل يعتدون على طبيب قسم الطوارى في مستشفى معان الحكومي جمعية حياتنا اجمل تشارك في برنامج مركز هيا الثقافي فن وحكايةلبنان تمنع الفلسطينيين من حملة الجوازات الأردنية دخول أراضيها إصابة أربعة أشخاص اثر حادث تدهور في محافظة الزرقاءاولى اوراق الامتحان الشامل تبدا غدا السبتوفاة الشاب يزن البس طعنا خلال مشاجرة على موقف سيارة في الرصيفةالسفارة الامريكية في الاردن تشدد اجراءات الدخول للقسم القنصلي قوات الدرك تودع بعثة الحج المتجهة إلى الديار المقدسةإصابة  ستة  أشخاص اثر حادث تدهور  في محافظة اربد


ولدت الحكمة لإدامة ألهِمة


سلام العامري- نُسب لأمير المؤمنين علي بن أبي طالب؛ عليه و آله الصلاة والسلام, أنه قال' كل صعب على الشباب يهون, هكذا هِمة الرجال تكون.'

كانت همة المقاومة العراقية عالية, لإنقاذ العراق من براثن الظلم الصدامي, منذ هيمنة حوب البعث المجرم, الذي استهان بكل القيم الإنسانية والوطنية, بدأ الجهاد فكريا حكيمياً بامتياز, تلك العائلة التي كان عميدها, السيد محسن الحكيم قدس سرة, الذي حصل باستحقاق, على تسمته بزعيم الأمة, وقد كانت حصة تلك العائلة المجاهدة, أكثر من 60 شهيداً, قَضوا نحبهم على أيدي, جلاوزة الطاغية صدام.

أرادت قوى الظلام, من مجرمي البعث وتنظيم القاعدة الإرهابي, ضرب المقاومة العراقية الفاعلة, ذات التأريخ العميق, والفِكر الوطني الراسخ, والتي تمتلك مقومات إدارة العراق الجديد, فعملت لشهور عدة بعد سقوط الصنم, كي تصل لهدفها الذي يجب أن يكون صادماً, في إختيار العملية الإجرامية, فكان ذلك الهدف الكَبير, السيد محمد باقر الحكيم قدس سره, ووقع انتخابُ مكان, هو من المقدسات عند سائر المسلمين. وكل الطيف العراقي, وهو قرب مرقد الإمام علي, عليه وآلة الصلاة والسلام, أما ساعة و يوم التنفيذ, فهو الأول من شهر رجب الأصب, بعيد صلاة الجمعة.

أرادَ نظام البعث من تحالفهَ مع القاعدة؛ كسر شوكة الجهاد, والاِنتقام من المجاهد الكبير ورأس حربتها, والحؤول لعدم إقامة دولة, لها سمات الإنسانية والوطنية, جامعة لشمل كل العراقيين, تحترم كل الآراء البناءة, والخلاص من الحكم الفردي, وحكم العائلة أو العشيرة الواحدة, وتقيم الخِدمة للشعب المظلوم, وتكوين حكومة خادمة, غير متسلطة على رقاب المواطنين الصابرين, على الاِضطهاد لأكثر من أربع عقود.

لذلك فقد سار السيد عمار الحكيم, لتكوين تيار الحكمة الوطني, وتمكين الشباب وشحذ هممهم, من أجل إصلاح ما فسد والبدء بالإعمار, سائرا على خطى عمه شهيد المحراب, ووالده عزيز العراق.

'بورك من جمع بين همة الشباب و حكمة الشيوخ' / طه حسين.



سلام العامري - العراق


[11-03-2019 11:29 AM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :