مجلس النقباء الأردني يقف خلف لاءات جلالة الملك الثلاث المعاني : أداء الطلبة في القراءة والحساب تحسن تكريم الفوج التاسع بهيئة رواد الحركة الرياضيةاسحاقات وابو رمان يرعيان حفل تكريم للمتطوعين الشباب في بيت شباب عمان اصابة شخص وأضرار بالممتلكات العامة جراء اصطدام مركبة بعامود كهرباء في البلقاء .. صورة جريمة جديدة في الاردن .. مقتل شاب في الموقر أسواق مكة تقيم افطار لعمال بلدية الكرك بحضور رئيس البلدية والوزير المصريالمعاني:50 الف طالب وطالبة استفادوا من قرار تأجيل سداد القروضانطلاق صافرات إنذار من السفارة الأمريكية في العراق بعد سقوط صاروخما يتم تداوله حول نية الرزاز شائعة تصريح من الأمن بخصوص 4 وقائع اعتداء على أطباء "سيدات نشميات" يوزع طرود الخير ودجاج وملابس على العائلات المستورة في عمان واربدوفاة الفنان التشكيلي نظام نعمة وهو نائم تفجير ارهابي يستهدف حافلة سياحية في مصرفلسطينية تعلن:2000 دولار لمن يعثر على كلبيقرار من مجلس النقباء باقامة ملتقى نقابي وطني في حزيرانشباب يرعبون فتيات بكلب أسود مخيف في جرش انتقادات واسعة لبلدية جرش بعد نشر صور الفقراء اثناء استلام المساعدات دون مراعاة لمشاعرهم .. صورتخريج الفوج الأول من المهندسين المشاركين في برنامج التدريب مرسم 006شركة توزيع الكهرباء توقع اتفاقية مع امنية لتوريد عدادات ذكية


عمان الهاشمية شرفة الزعامة العربية


عيسى المحارب العجارمة – يبدو أن أسرار تسرب الربيع العربي لتركيبة المجتمع الأردني فيما نشهده من وقفات على الرابع وأمام الديوان الملكي، تحتاج منا لفهم عميق للتاريخ المعقد للمنطقة العربية، عبر خاصرتها الرخوة بيروت السبعينات والثمانينات وحتى اللحظة الراهنة.

ذات لقاء جمع غسان شربل الكاتب اللبناني المعروف بوزير الخارجية الليبي الأسبق عبد الرحمن شلقم قاله له الأخير: - ان معمر القذافي استنتج من تجربة جمال عبد الناصر ان بيروت مصنع الزعامة العربية او شرفة الإعلان عنها، بحكم تركيبتها وموقعها وأعلامها، وان الضمائر مطروحة في السوق كالشقق المفروشة.
ولهذا حاول القذافي اقتناء شرفة لبنانية لأحلامه وأوهامه قبل ان يكتشف ' ا ناول من قبض كان أول من خان '.

وهو ما يذكرنا أن آخرين كثر حاولوا حجز شرفات لهم بالمال او بالسلاح او الترهيب، فقد أفرط ياسر عرفات الذي كان يبحث عن معقل على ضفاف وطنه في استخدام الشرفة اللبنانية فناءت تحت أثقال ثورته واهتزت ركائز استقرارها.
صدام حسين وقع أيضا في جاذبية بيروت، تقدم هو الآخر ليصادرها من يد غريمه حافظ الأسد فاندلعت النار في أرجاء الشرفة.

بعد حرب 1973 التي أعطته شرعية المحارب، أدرك الأسد الأب استحالة استعادة الجولان بالوسائل العسكرية لأسباب أمريكية سوفياتية أيضا، فبحث عن مدى حيوي لزعامته واصطدم بحقائق ووقائع فشماله تركيا وهي ليست عربية لكنها أطلسية وقوية.
والعراق البعثي المعادي عصي على الاختراق، والأردن الهاشمي تحرسه مظلة دولية وملكه الحسين رحمه الله ماهر في السباحة وقراءة اتجاهات الريح.

كان لبنان الحلقة الأضعف فاحكم الأسد ربط لبنان بقدره السوري، غير معادلاته وزعاماته، وفي العهد السوري صنعت دمشق لبيروت رؤساء وجنرالات، فبدا البلد موحدا من فوق ومفككا من تحت.
وحينما انسحب الجيش السوري من لبنان بعد اغتيال رفيق الحريري في 2005 ناب 'حزب الله ' عن سورية في حراسة لغة الممانعة، وصار على لبنان ان يفكر أيضا في قدره الإيراني، فقد نجحت طهران فيما فشلت فيه بغداد صدام او دمشق الأب وهو التسرب الى عمق التركيبة اللبنانية والمرابطة فيها.

سقت هذه المقدمة الطويلة والهامة لأسقاطها على الحالة الأردنية اليوم فعلى ما يبدو ان ابرز نجاحات الملك هي في هروبه من قدره الصهيوني-أمريكي وأدواته في المنطقة ، وان معارك بيروت القديمة بطريقها لشرفة عمان ، أن لم نحسن قراءة هذا الربيع العبري المربك لنا جميعا فيد الملك وحدها لا تصفق بوجه الهيمنة والصلف الصهيوني والرجعي العربي المتمثل بصفقة القرن المرعبة مقدسيا وأردنيا .

[28-02-2019 04:28 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :