جلسة تثقيفية بماركا " لمستقبل أفضل للأميين" 49 إصابة في جمعة "مجزرة واد الحمص"حماد : تنظيم رخص الأسلحة ومراقبتها وليس سحبها إدارة السير تستمر بمتابعة السلوكيات الخاطئة على الطريق، وتضبط مركبة تعلق بها شخصان ينتعلان احذية تزلج اثناء مسيرهاإدارة السير تستمر بمتابعة السلوكيات الخاطئة على الطريق، وتضبط مركبة تعلق بها شخصان ينتعلان احذية تزلج اثناء مسيرهاالأردنيون يدخلون خوض معركة مع راتب شهـ ٨ ــر الطفلة جوري عطايا "عام ونصف" في ذمة الله بعد تعرضها للدهس من قبل والدها بالخطأ في مدينة رام اللهمنتخب النشامى يصل اربيل .. ويبدأ تحضيراته للقاء البحرين بـ "غرب آسيا"القاء القبض على ثلاثة اشخاص اشتركوا بأعمال شغب وحرق محلين تجاريين في محافظة مادباسلطة البترا توضح حقيقة صور اليهود في مقام النبي هارونالنائب ابو محفوظ : لا يوجد مقام للنبي هارون في البتراء واطالب باستقالة وزير الاوقافمرافقو طفل يعتدون على طبيب قسم الطوارى في مستشفى معان الحكومي جمعية حياتنا اجمل تشارك في برنامج مركز هيا الثقافي فن وحكايةلبنان تمنع الفلسطينيين من حملة الجوازات الأردنية دخول أراضيها إصابة أربعة أشخاص اثر حادث تدهور في محافظة الزرقاءاولى اوراق الامتحان الشامل تبدا غدا السبتوفاة الشاب يزن البس طعنا خلال مشاجرة على موقف سيارة في الرصيفةالسفارة الامريكية في الاردن تشدد اجراءات الدخول للقسم القنصلي قوات الدرك تودع بعثة الحج المتجهة إلى الديار المقدسةإصابة  ستة  أشخاص اثر حادث تدهور  في محافظة اربد


شكرا جلالة الملك واسفا على الحكومه


د. عماد الحسبان -بداية اتوجه بالشكر الى معالي رئيس الديوان الملكي الذي استطاع ان يجد حل لمشكلة شباب العقبه المتعطلين خلال نصف ساعه وان يعيدهم الى بيوتهم سالمين غانمين دافئين , رغم ان الحل جاء متاخرا , فلم يجدر بالدوله تتركهم يكملون رحلة المشي على الاقدام من العقبه الى عمان .

اعتقد جازما ربما كانت الحكومه تراهن على توقفهم وعودتهم نتيجة التعب ومشقة الطريق وظروف الطقس القاسيه , او ربما كانت تراهن على العصافير التي تحوم حول المسيره ان توسوس لهم في اذانهم و تقتل الامل في تحقيق مطالبهم وتدفعهم للعوده خائبين , ولكن يبدوا الحافز والدافع ومقدار المعاناه بالتعطل عن العمل كان اقوى من كل التحديات الجغرافيه والجويه وكل اسلحة الحرب النفسيه .

واتوجه بالاسف الى حكومة دولة الرزاز وكل الحكومات السابقه واللاحقه والتي هي السبب في وصول حال الوطن الى هذا المستوى ,ان حق العمل مصون من خلال الدستور ولكن يبدوا ان هذا البند في دستورنا لا يطبق الا على ابناء المعالي والفخامه والسعاده فقط , اما ابناء الوطن والكدح والتعاسه مستثنيين من هذا الحق الدستوري , ماذا قدمت الحكومات لخلق فرص عمل , للاسف لا شيء , ماذا قدمت الحكومات لحماية العاملين في القطاع الخاص من الفصل التعسفي والاستغلال وضمان حد ادنى لهم في الرواتب يضمن لهم حياة ستره وشبه كريمه , ماذا قدمت الحكومات من دعم للقطاع الخاص لتشجيعه على التوظيف وزيادة القوى العامله الاردنيه لديه , لا شيء , اذا كانت الحكومه جاده في تحقيق العداله الاجتماعيه وضمان تماسك الجبهه الداخليه للوطن فعليها ان تعتني بمتطلبات شباب وشابات الوطن , الم يوجه جلالته رساله واضحه لحكومة الرزاز حول خلق فرص العمل وتشجيع وتحفيز القطاع الخاص , ولكن للاسف ما نجده ونلاحظه ان كل قرارات وسياسات الحكومه معاكسه لتوجيهات جلالة الملك , قرار دفع 500 دينار للمشاريع الصغيره بدل مواقف سنويا هو قرار مضاد ومعاكس تماما لسياسة تشجيع المشاريع الصغيره , بل هو تدمير لقطاع المشاريع والمحال الصغيره والتي يديرها نسبة كبيره من شباب الوطن , سياسات الدوله الجبائيه سوف تحول الوطن الى منطقه متناحره في داخلها جوع وحرمان وحقد , كيف نعلم ابناء وبنات الوطن الانتماء لوطنهم ودولتهم تحاربهم في لقمة عيشهم كيف ؟ .

ربما قدم معالي العيسوي حلا لشباب العقبه ولكن هناك ايضا متعطلين من باقي المحافظات باعداد مضاعفه لمتعطلي العقبه, وارقام البطاله غير المعلن عنها قصدا مخيفه جدا , ولا ننسى الشابات من الذي سوف يقف الى جانبهن ومن الذي سوف يطالب لهن بحق العمل , الديوان الملكي اصبح هو ملاذ الشعب المقهور من بطش وتخبط وانانية الحكومات المازومه , وهذا لا ينذر بالخير ولا بالمستقبل الواعد لان حل مشاكل الوطن الاقتصاديه ومشاكل البطاله هي من جل عمل الحكومات , ولكن لضعف هذه الحكومات في اداء واجبها جعل المواطن يطرق بوابة جلالة الملك الذي لا يظلم عنده احد .


عاش الوطن في ظل جلالته كريما حرا



د . عماد مفلح الحسبان-الاردن


[22-02-2019 10:51 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :