سائق تاكسي أردني : 99 % من الأطباء ينصحون بالركوب معي الخارجية الفلسطينية لكوشنر : لسنا بحاجه الى عيديتك9 من كل 10 مشاه يتوفون بسبب السيارات انتحلا شخصية راكبين لتنفيذ جرائمهما ووقعا في قبضة الأمن .. تفاصيلوزير التربية يوضح للطلبة بخصوص أسئلة امتحانات التوجيهي وزارة التنمية تعلن عن 800 فرصة عمل للأردنيينفرص عمل لأبناء محافظة المفرق ودعوة للتقدم اليها بالصورة .. شاب يلبس ولي العهد الشماغ الأردني البطاينة يكشف موعد الاعلان عن وظائف الفئة الثالثة مضر زهران يرد على ما قاله الاسرائيلي شمعون آران عن الملك حسين : لا تستفز مشاعر 8 مليون أردني ما قاله الاسرائيلي شمعون آران عن الملك حسين رحمه اللهمعجزة إلهية تخرج سيدة مغربية من ظلمات القبر بعد وفاتها لمدة 9 أيام بالصور .. قطع أثرية أردنية وملابس شعبية وتراثية نادرة العثور على 600 سيجارة الكترونية داخل مخابئ سرية والتحفظ عليهاشخصيًا زعيم كوريا الشمالية يشرف على سلاحه النووي الجديد عقب لقائه بترامبطريقة ايقاف الرسائل الدعائية التي تصل على هواتف الأردنيين المحمولةالسودان توضح حول ما تدم تدوله من رفضها استقبال وفدي قطري ارادة ملكية بتعيين محمد سعيد عضو في مجلس الأعيانإليسا تعلن خبر سيء لجمهورها بشأن كليبها الجديد الغاء عطلة السبت أسبوعين متتالين لبعض الموظفين .. تفاصيل


مدارس ومدافىء


يسرى ابو عنيز- مع بدء الفصل الدراسي الثاني في مدارس المملكة يوم أمس الأول ، والذي يتزامن مع خمسينية الشتاء لهذا العام ،حيث المنخفضات الجوية المتتالية،وبرودة الطقس ،والأمطار الغزيرة.

بعض هذه المدارس، لا تستحق أن يطلق عليها هذا الإسم،لكونها لا تحمل غير الإسم من هذه المدارس ،وذلك لخلوها من أدنى مقومات العملية التعليمية ،فمبانيها،وجدرانها قديمة،وساحاتها عبارة عن برك لمياه الأمطار ،وارضياتها خليط بين التراب والماء.

هذه المدارس تخلو حتى من نوافذ سليمة للغرف الصفية، تقي الأطفال الذين يدرسون فيها من مياه الأمطار، الذي قد يتسرب منها،والتي تحتاج للصيانة كما هو الحال بالنسبة للأبواب،كما تخلو أيضاً من وسائل التدفئة،والتي يحتاجها الأطفال في هذا البرد القارص.

المشكلة أن بعضها تعتبر من المدارس الخاصة ،والتي يذهب إليها الطالب طمعا في إيجاد الخدمات الأفضل كما يعتقدون ،غير أن بعض المدارس الحكومية من حيث المباني والبنية التحتية أفضل منها بكثير.

الأطفال الطلاب في هذه المدارس، سواء كانت حكومية، أو خاصة، لا ذنب لهم حتى ينخر برد الشتاء القارس عظامهم، وأجسامهم الصغيرة ،رغم أن عملية توفير المدافىء في هذه المدارس لا يكلف الكثير.

القائمون على هذه المدارس ،وأصحابها يجب عليهم الإهتمام بها من خلال إجراء أعمال الصيانة المناسبة لها بشكل مستمر ،واختيار المباني الحديثة، بدلا من تلك القديمة ، خاصة إذا كانت هذه المباني مستأجرة .

كما يجب أن يكونوا على قدر من المسؤولية،لأن هؤلاء الأطفال، والطلاب أمانة لدى هؤلاء ومن حقهم توفير كل ما يلزم من بنية تحتية ،والتدفئة المناسبة لهم،وهذا جزء مهم في العملية التعليمية، والتربوية.



يسرى ابو عنيز - رئيس تحرير الكون نيوز
[12-02-2019 11:16 AM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :