وزير الصحة يؤكد أهمية دور الوزارة لتصب للنهوض بالخدمات الصحيةأسرع قطار في الهند يتعطل في اليوم الأول لتشغيله والسبب بقرة ! الشواربة : يرجح إحالة عطاء التنفيذ لمشروع معالجة مشكلة بركة الببسي آواخر العام الجاريالافراج عن الاردنيين الثلاثة المعتقلين في ايران"شباب النواب" تؤكد ضرورة تحقيق أهداف التنمية المستدامةتحذيرات لميغان ماركل بالتوقف عن العصيان الملكي أمام العامة مع الأمير هارياتفاقية تعاون بين وزارة الشباب ومؤسسة وصل في تنمية مهارات الشبابالمؤسسة الاستهلاكية المدنية تخفض أسعار 53 سلعة"فلسطين النيابية" تلتقي السفير الماليزيمصرية قتلت أطفال شقيق زوجها غرقًا في الترعة خنقًا وغرقًا في قنا الاعيان يقر قانوني البنوك ومؤسسة ضمان الودائع القبض على السبعيني السعودي المتحرش بممرضة القنفذة بمكة المكرمةفرنسيين وضعوا الصليب المعقوف على مقابر اليهود في فرنسا ونتنياهو يرد النائب النهار يناشد الملك بنقل شباب "مسيرة العقبة" الى الديوان الملكي بحافلات الامن العامإطلاق دراسة حول مساهمة الشركات الناشئة في الاقتصاد الأردني عمانسعودي حاول القيام بوظيفته فهوى داخل حفرة صرف صحي في جازانالجمارك تعاملت مع 2598 قضية تهريب خلال 2018بعد اختفائه لمدة 27 يومًا في الحرم المكي العثور على العبدلي بجدة"مواقع التواصل الاجتماعي وقواعد الحذر" محاضرة في متحف المشير حابس المجاليالبولنديين يرضعون معاداة السامية مع حليب أمهاتهم تتسبب بالمطالبة الرسمية باعتذار إسرائيل


مدارس ومدافىء


يسرى ابو عنيز- مع بدء الفصل الدراسي الثاني في مدارس المملكة يوم أمس الأول ، والذي يتزامن مع خمسينية الشتاء لهذا العام ،حيث المنخفضات الجوية المتتالية،وبرودة الطقس ،والأمطار الغزيرة.

بعض هذه المدارس، لا تستحق أن يطلق عليها هذا الإسم،لكونها لا تحمل غير الإسم من هذه المدارس ،وذلك لخلوها من أدنى مقومات العملية التعليمية ،فمبانيها،وجدرانها قديمة،وساحاتها عبارة عن برك لمياه الأمطار ،وارضياتها خليط بين التراب والماء.

هذه المدارس تخلو حتى من نوافذ سليمة للغرف الصفية، تقي الأطفال الذين يدرسون فيها من مياه الأمطار، الذي قد يتسرب منها،والتي تحتاج للصيانة كما هو الحال بالنسبة للأبواب،كما تخلو أيضاً من وسائل التدفئة،والتي يحتاجها الأطفال في هذا البرد القارص.

المشكلة أن بعضها تعتبر من المدارس الخاصة ،والتي يذهب إليها الطالب طمعا في إيجاد الخدمات الأفضل كما يعتقدون ،غير أن بعض المدارس الحكومية من حيث المباني والبنية التحتية أفضل منها بكثير.

الأطفال الطلاب في هذه المدارس، سواء كانت حكومية، أو خاصة، لا ذنب لهم حتى ينخر برد الشتاء القارس عظامهم، وأجسامهم الصغيرة ،رغم أن عملية توفير المدافىء في هذه المدارس لا يكلف الكثير.

القائمون على هذه المدارس ،وأصحابها يجب عليهم الإهتمام بها من خلال إجراء أعمال الصيانة المناسبة لها بشكل مستمر ،واختيار المباني الحديثة، بدلا من تلك القديمة ، خاصة إذا كانت هذه المباني مستأجرة .

كما يجب أن يكونوا على قدر من المسؤولية،لأن هؤلاء الأطفال، والطلاب أمانة لدى هؤلاء ومن حقهم توفير كل ما يلزم من بنية تحتية ،والتدفئة المناسبة لهم،وهذا جزء مهم في العملية التعليمية، والتربوية.



يسرى ابو عنيز - رئيس تحرير الكون نيوز
[12-02-2019 11:16 AM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :