بازار لبيع المأكولات الشعبية والمنتجات التراثية بأيادي نساء مادباشاب يتهم رجال أمن في اربد بالاعتداء عليه وضربه والأمن يوضحرجال الدين في سريلانكا يدعون النساء المسلمات لعدم ارتداء النقابتعميم برقم هاتف لاستقبال شكاوى الأردنيين على مدار الساعة تخصيص ساحات في 20 بلدية لبيع الخضار والفاكهة واللحوم بأسعار مناسبة خلال رمضان وتحت اشراف الأمنالحكومة تتوجه لتحديد سقف لسعر القطائف في رمضان فتح باب التقديم للمتقاعدين العسكريين للحصول على قروض / رابط لكافة التفاصيل والشروطولي العهد:مستوى متميز وصلت إليه القوة البحرية والزوارق الملكيةالتعليم العالي يعلن اسس قبول الطلبة في الجامعات بالتفصيلتعميم من البنك المركزي لكافة البنوك في الاردنرضوى الشربيني تثير الجدل في الأردن والأردنيون يحذرون زوجاتهم من مشاهدتهامدرسة مؤتة الأساسية الأولى تنظم يوما طبيا مجانيا تفاصيل حول سياسة قبول الطلبة بالجامعاتتصريح من الحموري حول الدينار الاردنيالهيئة العامة للرياضة تعلن استضافة المملكة لرالي داكار السعودية 2020 يناير المقبلالنسور نائباً لمدير القضاء الشرطي والربيحات رئيساً لمحكمة الشرطةالاردنية ايمان عفانة:الموت قد اقترب مني طفلة لم تكمل عامها الأول تلقى حتفها في مادبا بلا ذنب الرئيس العام في اللقاء الإعلامي: الإعلام الهادف يحرص على نشر رسالة المملكة الوسطية في خدمة الإسلام والمسلمينإصابة (12) شخصاً اثر حادث تدهور في محافظة الكرك


نتائج التوجيهي


يسرى ابو عنيز - مع إعلان نتائج الثانوية العامة، والمعروفة في الأردن بالتوجيهي، يوم أمس السبت، وما يرافقها من مظاهر مبالغ فيها من قبل الطلبة الناجحين ،واولياء أمورهم ،حول الإحتفال بهذا النجاح.

مظاهر الإحتفال بالنجاح في إمتحان التوجيهي في مجتمعا، تُشعرك بأن هناك جبهة حرب، لكثرة ما يتم إطلاقه من ألعاب ناريه ،منذ لحظة معرفة النتيجة وقد تستمر لعدة أيام لدى بعضهم.

وتتمثل مظاهر الإحتفال المبالغ فيها ،بعد إعلان النتائج باقامة الحفلات الغنائية عند معرفة النتيجة كمرحلة أولى ،اما المرحلة الثانية فتكون مساء من خلال وضع احبال الزينة ،والاضاءة ،واستخدام مكبرات الصوت،حيث تستمر هذه الحفلات حتى ساعات الصباح الأولى.

ولا يتوقف الأمر على هذا الشيء،بل يتم تنظيم مواكب من مجموعة سيارات تجوب المنطقة التي يقيمون فيها ،حيث يقوموا بإطلاق الزوامير ،واستخدام السماعات،ووضع الأغاني بصوت مرتفع.


بعض أولياء الأمور يقوموا بنصب الصواوين لإستقبال المهنئين ،بهذا الحدث العظيم،لتتفاجأ أن الناجح لم يتجاوز معدله ،علامة النجاح بقليل عند بعضهم.

والملفت للنظر، أن محلات الحلويات ، تشهد عشية إعلان نتائج الثانوية العامة،ويوم إعلانها أزمة غير مسبوقة ،ناهيك عن أولئك الذين قاموا بحجز الحلويات والعصائر قبل فترة بهدف توزيعها على المهنئين على مدار أسبوع كامل.

الإسراف، والمبالغة في الإحتفال بالنجاح في إمتحان الثانوية العامة ،يتجاوز حده عند الكثير من العائلات ،وصرف مبالغ مالية طائلة على هذا الأمر ،متناسين أن هناك التزامات أخرى سترتب على هذا النجاح ،وخاصة للأشخاص الذين يدرسون في الجامعات الأردنية،على نفقتهم الخاصة.

نعم من حقنا أن نفرح بنجاح أحد افرادنا ،ولكن ونحن في هذه الظروف الإقتصادية ،والمعيشية الصعبة، علينا أن نتعامل مع كل هذه الأمور بالوسطية لكوننا نحتاج كل مبلغ من المال ،وعدم الإسراف في هذه الأمور.



يسرى ابو عنيز - رئيس تحرير الكون نيوز
[10-02-2019 10:58 AM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :