مجلس النقباء الأردني يقف خلف لاءات جلالة الملك الثلاث المعاني : أداء الطلبة في القراءة والحساب تحسن تكريم الفوج التاسع بهيئة رواد الحركة الرياضيةاسحاقات وابو رمان يرعيان حفل تكريم للمتطوعين الشباب في بيت شباب عمان اصابة شخص وأضرار بالممتلكات العامة جراء اصطدام مركبة بعامود كهرباء في البلقاء .. صورة جريمة جديدة في الاردن .. مقتل شاب في الموقر أسواق مكة تقيم افطار لعمال بلدية الكرك بحضور رئيس البلدية والوزير المصريالمعاني:50 الف طالب وطالبة استفادوا من قرار تأجيل سداد القروضانطلاق صافرات إنذار من السفارة الأمريكية في العراق بعد سقوط صاروخما يتم تداوله حول نية الرزاز شائعة تصريح من الأمن بخصوص 4 وقائع اعتداء على أطباء "سيدات نشميات" يوزع طرود الخير ودجاج وملابس على العائلات المستورة في عمان واربدوفاة الفنان التشكيلي نظام نعمة وهو نائم تفجير ارهابي يستهدف حافلة سياحية في مصرفلسطينية تعلن:2000 دولار لمن يعثر على كلبيقرار من مجلس النقباء باقامة ملتقى نقابي وطني في حزيرانشباب يرعبون فتيات بكلب أسود مخيف في جرش انتقادات واسعة لبلدية جرش بعد نشر صور الفقراء اثناء استلام المساعدات دون مراعاة لمشاعرهم .. صورتخريج الفوج الأول من المهندسين المشاركين في برنامج التدريب مرسم 006شركة توزيع الكهرباء توقع اتفاقية مع امنية لتوريد عدادات ذكية


منهمك في دنياها (قصة قصيرة)


مجاهد منعثر منشد- كلما رأيته يردد حكمة (اعمل لدنياك كأنك تعيش أبداً، واعمل لآخرتك كأنك تموت غداً) ، تيقنت أنه متمسك بالمقطع الأول فقط من الحكمة مما أدهشني ! صمتي الدائم عما تتحرك به شفتاه, أثار حفيظته؛ ولا أعلم إن كان يريدني أن أردد كالببغاء مثله أو ينتظر أجابتي , يحدق بعينيه الخضراوتين اللتين تشبهان خضرة الزرع إلى صدري محاولا اختراقه؛ ليرى تأثيرحكمته, صممت على أجابته، كلما التقيته لا أجد عنده تحلل قيود المادة في المقطع الثاني من الحكمة حتى في دور العبادة .

بعد سكوتي ولعدة شهور علمت طغيانه وبغيه وظلمه , و الجشع يملآ صدره, يهوى كسر القلوب.

كنت أتعامل معه بالظواهر، شاء القدر أن أرى حقيقته, تذكرت تلك الصبية الصغيرة يتيمة الأبوين ودموعها تسيل من عينيها السوداوتين على خديها تجر أذيالها على خيبتها في شريك أبيها , عندما ساومها بالزواج مقابل إعطائها حقها من مال أبيها ,قررت فراقه و مساعدة اليتيمة قبل أن تقع أسيرة في شباكه.

بعد عشر سنين رن جوالي برقم غريب , فكان يريد استشارة بأسلوبه القبيح ويلهج بالحكمة ذاتها أثناء الحديث , , مازال غير متعلم لا من خرير نهر ولا من حفيف أوراق الغصون ,رددت سريعا: أنت أشقى الناس، تمنيت أن تكون حياتك كالغيوم, تتساقط قطرات مطر في الأنهار لتعود إلى البحر، رد بصوت لا يعرف الخجل :ـ يا أخي بسم صلاتنا سوية طلبت نصيحتك، أردفت :المشكلة أكلنا الزاد والملح معا, فإياك أعني ونفسي: ضع السكر لمن أسقيته كأس مر.


[10-02-2019 10:18 AM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :