جلسة تثقيفية بماركا " لمستقبل أفضل للأميين" 49 إصابة في جمعة "مجزرة واد الحمص"حماد : تنظيم رخص الأسلحة ومراقبتها وليس سحبها إدارة السير تستمر بمتابعة السلوكيات الخاطئة على الطريق، وتضبط مركبة تعلق بها شخصان ينتعلان احذية تزلج اثناء مسيرهاإدارة السير تستمر بمتابعة السلوكيات الخاطئة على الطريق، وتضبط مركبة تعلق بها شخصان ينتعلان احذية تزلج اثناء مسيرهاالأردنيون يدخلون خوض معركة مع راتب شهـ ٨ ــر الطفلة جوري عطايا "عام ونصف" في ذمة الله بعد تعرضها للدهس من قبل والدها بالخطأ في مدينة رام اللهمنتخب النشامى يصل اربيل .. ويبدأ تحضيراته للقاء البحرين بـ "غرب آسيا"القاء القبض على ثلاثة اشخاص اشتركوا بأعمال شغب وحرق محلين تجاريين في محافظة مادباسلطة البترا توضح حقيقة صور اليهود في مقام النبي هارونالنائب ابو محفوظ : لا يوجد مقام للنبي هارون في البتراء واطالب باستقالة وزير الاوقافمرافقو طفل يعتدون على طبيب قسم الطوارى في مستشفى معان الحكومي جمعية حياتنا اجمل تشارك في برنامج مركز هيا الثقافي فن وحكايةلبنان تمنع الفلسطينيين من حملة الجوازات الأردنية دخول أراضيها إصابة أربعة أشخاص اثر حادث تدهور في محافظة الزرقاءاولى اوراق الامتحان الشامل تبدا غدا السبتوفاة الشاب يزن البس طعنا خلال مشاجرة على موقف سيارة في الرصيفةالسفارة الامريكية في الاردن تشدد اجراءات الدخول للقسم القنصلي قوات الدرك تودع بعثة الحج المتجهة إلى الديار المقدسةإصابة  ستة  أشخاص اثر حادث تدهور  في محافظة اربد


تخلَّص من هموم الحياة وضعها جانباً !!!


أكرم جروان. في مُستَهل مقالتي هذه، والتي أُقَدِّم فيها النصيحة لكل إنسان يشعر بهموم الحياة ، والتي قد تُرهقه كثيراً ، بأن يُؤْمِن بالله الذي خلق الإنسان في كبَد، وأنَّ مشاكل الحياة وهمومها كثيرة، لا تنتهي، وكَثرَة التفكير فيها تجعل الإنسان غير قادرٍ على تحمُّلِها وحلِّها.

فإذا واجهتك مشكلة فلا تجعلها تُسيطِر على تفكيرك طول الوقت ، إجعل لها دقائق معدودة وليس أكثر ، فَإِنْ صعُبَت عليك، ضعها جانباً وإستمر في حياتك، فالحياة لن تقف عند هذه المشكلة التي قد واجهتك، وتركيز تفكيرك عليها سيُتعِبُك!!، وإن كان طول التفكير رفيقك، فسيكون هَمَّاً آخر على صحتك إن واجهتك مشكلة أُخرى !!، وبالتالي همومهك ستزداد ولن تنقص!!، ولن تستطيع حلَّها مجتمعة معاً !!.

لذا، من وجهة نظر الكاتب ، أنَّ ترك الهموم جانباً وعدم إطالة التفكير فيها، سيُؤدي بالتالي إلى مواصلة البذل والعطاء، وإستمرارية الحياة بنشاط وأمل دون يأس وحُزن .

فهذا النهج في الحياة قد يكون له الفوائد في حياة الإنسان، لأنَّ الإيمان بالله الذي خلق كل شيء، سيكون هادياً للإنسان في حياته ، فعِشْ يومك سعيداً بدلاً من الحزن، وإعلَم أنَّ الله سيهديك لحل معاناتك ما دُمْت مُتعلِّقاً بالله، ولن يُخيِّب ظنَّك به عزَّ وجل ما دُمْت تظن بالله خيراً.
[15-01-2019 12:01 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :