عاجل
الوزير الأسبق عماد فاخوري ينضم لفريق مؤسسة التمويل الدولية في واشنطنمدير عام الخدمات الطبية الملكية : إحترافية عالية لمرتباتنا في التعامل مع الظروف الجويةهالة زواتي تتفقد مركز المراقبة والتحكم في شركة الكهرباء الأردنيةالمنطقة العسكرية الشرقية تحبط محاولة تهريب كمية كبيرة من المخدراتولي العهد يعزي بالشيخ النجادات في القويرةالكشف عن نسبة الطلب على اسطوانات الغاز اليوم الخميسالأردن في المرتبة 60 عالميا بين الدول الأكثر أماناتراجع أسعار النفط عالمياانخفاض أسعار الذهب عالمياالحكومة توضح بخصوص قرارات العطل التي تصدرهاوزارة العمل توضح بخصوص عطلة اليوم الخميسكلية طلال أبوغزاله الجامعية للابتكار تنضم لتحالف جامعات مدينة شينيانغ الصينية تفجر ينابيع المياه في عجلون وخاصة في راجب اسماء المناطق في الاردن التي انقطعت عنها المياهضبط مستعرضي الثلوج في صويلحالقبض على 12 مطلوبا بقضايا سرقاتمجموعة ابو غزالة لموظفيها:نحن من نقرر عطلة الموفين لدينا وليس الحكومةالملك يعزي الرئيس الكيني بضحايا الهجوم الإرهابي في نيروبي"الكهرباء الاردنية "تسجل 1543 عطلا أنجزت 99 بالمائة منهاالهاربة السعودية رهف تأكل اللحم المحرم وتضع ستاربكس على ساقيها المكشوفتين


الثقافة الأمازيغية جزء من الثقافة الكونية للإنسان


رشيد گداح.في تعدد حضارات العالم وإختلاف الثقافات بين الشعوب في القارات الخمس ، عرف العنصر البشري تطورا في علاقات إنتاجه وتلاقحا في أنماط سلوكه الإقتصادي ،السياسي ، والإجتماعي . وحتى على المستوى الإيديولوجي الفكري والعقائدي .
إذ تعتبر القارة الإفريقية بشمالها وجنوبها مهد الثقافة الأمازيغية ومنبع هوية الإنسان الأمازيغي نمودجا ' المغرب ' الذي يحتوي فئة تفوق 70% من مواطنين ومواطنات ينطقون اللهجة الأمازيغية ( السوسية ، الأطلسية ، الريفية ...) و يتكلمون اللغة الأمازيغية الرسمية التي تم فرضها إنطلاقا من القانون الوضعي (دستور 2011 ) بصيغ تشاركية مع 'المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية ' وقيادات تدافع عن ترسيم الأمازيغية وضرورة تلقينها وتعليمها للأجيال الناشئة بإعتبارها هوية للمغاربة ، وحفاظا على الثراث والثقافة.

إد يحتوي المغرب على التعددية الثقافية حيث ذكرنا الهيمنة الأمازيغية وهدا يتبين من خلال مدن المغرب وأريافها ، في سياد اللهجات ( الحسانية ، الجبلية ..) من شقاق اللغة العربية.

وعلى مستوى اللغة الفرنسية الإسبانية والإنكليزية ( langue familie/oficielle ) فهي مرتبطة بالإستعمار المغربي وجانب المال والأعمال و النخبة .

إستوجب التلاقح الثقافي بين أطياف الإنسان: اليهودي، المسيحي، المسلم، الاديني، 'المغربي' الحامل لمخزون غني من المعرفة التي ترسخت عن طريق الرابطة الدموية والقرابات وانماط الزواج مما كرس قيم التسامح والإخاء والعيش في الإختلاف المحكوم بمنطق القانون وإحترام الغير.

إذ يحتفل المسلمون بالسنة الهجرية وميلاد الرسول ، والمسيحيين بالسنة الميلادية لعيسى ، والأمازيغ بالسنة الأمازيغية (حاگوزة ).

قد يتفق الجميع على أن إختلافهم رحمة وتعصبهم سيثير حروبا وصراعات إذ يجب البحث ليس في الأصول وإنما تطوير المحيط وتجديده وفق منطق التحديث والتقنية في ظل سياق غزو العولمة الإقتصادية ، السياسية والثقافية التي إخترقت المكان والزمان والحدود ، وفرض لغة توحد العالم هي اللغة الرقمية و برنام التكنولوجيا الدي أصبح يعطي نمطية الإنسان الآلي الواحد ( الروبوت).

يستهدف هذا الإختراق الأسر ومؤسسات التنشئة الإجتماعية وكل القطاعات ومختلف مجالات الحياة العملية العلمية ، لكن يبقى الإنسان إنسانا يحكمه هاجس وحيد هو' تحقيق الحاجيات الضرورية للعيش الكريم و كماليتها بكرامة وعدالة ومساواة في منطق الدفاع والترافع عن الثقافة بإعتبارها جزءا من التغيير وسلاحا لفك العزلة و مجتمع ديمقراطي'.

رشيد گداح - المغرب
[11-01-2019 04:23 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :