روسيا تصدر حكم السجن مدى الحياة على سفاح النساء بعد قتله60 سيدة"فلسطين النيابية" تزور مدارس "أونروا" بلواء الجيزةالحاجة أم الاختراع .. اردنيون يلقون أنفسهم امام المركبات ويفتعلون الدهس نائب حزب إيمانويل ماكرون يصف ترامب ب(الحلوة) ويسبه على تويتربعد توجيهات الملك .. ​مؤسسة المتقاعدين العسكريين تكرم ذوي الشهداءمزحة خليجي مع خطيبته بالإمارات غرمته 20 ألف درهم وسجنه شهرين مع الإيقافجمعية الشباب وحي المستقبل الثقافية تطلق مبادرة "أحب مكتبتي المدرسية"قسم المحاسبة في الزيتونة الأردنية يحصل على 10 منح لشهادة المحاسب الاداري المعتمدترامب يتطاول على ماكرون ويصف قراراته بالسخيفة وفرنسا ترد عليه تصريح من التربية بخصوص ترفيعات المعلمين وموعدها" المقاولين " تعثر مشاريع بسبب "الأوامر التغييرية"قطر تحتل المرتبة الأولى عربيًا والسعودية الثانية من حيث جودة التعليمالامن العام تنفذ حملة للتبرع بالدممشاجرة دامية بدأت في عبد الله المبارك وانتهت بمستشفى الفروانيه بالكويت الحكومة تعلم انه لم يبقى شيء يبتاعه المواطنون حتى يرفعوا الضريبهجمعية "انتو منا" بالزرقاء تحتفي باليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة المرأة النقابية تنظم الجلسة الحوارية حول تداعيات مشروع قانون الجرائم الإلكترونيةمصرع طالبة سعودية وإصابة 7 أخريات إثر حادث تصادم مروع بالطائف الأمانة تدعو للمحافظة على الأماكن والمرافق العامة داخل المدينةأسوة بتقسيط المسقفات، مطالبات بمثلها للغرامات الجمركية

31/8 .. دموع وحزن ام سيف وعمود الضغط العالي

قبر سيف

الكون نيوز .

31/8 ليس تاريخا عاديا لدى ام سيف فهو تاريخ فقدان اغلى ما لديها ،فما زالت هذه السيدة تبكي حزنا على وفاة فلذة كبدها سيف الذي ذهب منها فجأة دون اي مقدمات اومبررات ، فقد امسك به تيار كهربائي ضغط عالي كان موجودا في مكان يلعب به الاطفال وسط خيمة صغيرة ' معرش ' وكانت شبكة هذا العمود في اعلى الخيمة ، فما كان من سيف الا ان صعد على اعلى الخيمة ليتمسك بشبك العمود وحينها امسكته الكهرباء ولم تتركه الا فاقدا للوعي .


ما زالت ام سيف تذكر هذه القصة بحذافيرها ، وكيف نادى اطفال الحي على سيف لينزل من اعلى الخيمة ليكمل اللعب معهم ، ثم تفاجأ الجميع بما حدث له ، وكيف توفي مباشرة بعد نقله للمستشفى

اصدقاء سيف ايضا فقدوا زميل اللعب والطفولة، واصبحت الكهرباء كابوسا مخيفا لهم،وبات تاريخ 31/8 يشكل عقدة في الايام والاشهر لهم.

ان عملية وضع اعمدة الضغط العالي في اماكن قريبة من لعب الاطفال او قرب المنازل والمدارس دون وضع حاجز او بوابات وصناديق تمنع الاطفال من الوصول اليها هي ضرورة ملحة ، فيكفي مأساة سيف لتكون دليلا واضحا على اهمية ذلك ، والاطفال بالعادة لا يدركون خطورة اللعب بمثل هذه الاعمدة او حولها فالحل هو وضع حواجز او ابعادها عن اماكن تواجد المنازل والمدارس ولعب الاطفال اضافة الى توعية الاطفال لخطورة الاقتراب منها من قبل المدارس والاهالي .

 

 


[06-12-2018 05:27 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :