جثة فتاة داخل منزل في ماركا والأمن في المكان السفارة السعودية بعمان تتابع مجريات الحادث بوفاة سعودي وكويتي وجرى نقل المتوفى للوطن العجارمة:العفو العام لن يشمل فواتير الكهرباء والماء والهاتف بيان صادر عن حزب أحرار الاردن بخصوص العفو العامتصريح جديد بخصوص العفو العام والكشف عن جرائم جديدة سيشملهاالتعاون الإسلامي: اعتراف استراليا بالقدس عاصمة لإسرائيل خطوة غير قانونيةانقطاع التيار الكهربائي عن عدد من المناطق في عجلونتخريب مواقع أثرية وكنيسة تحت الأرض في دير السعنة غرب اربد.صورتوزيع شيكات نقدية للفقراء في الاردن من رابطة العالم الاسلاميجدولة ديون الصندوق السعودي للتنمية على الأردن بقيمة 114 مليون دولار الغاء ترخيص بنك في الأردنمنتج تجميلي سعره 40 ديناراً وفتاة تبيعه بـ8 ومناشدة من أردنيات الاردني قصي وآخر ما نشره قبل انتحاره بساعات "صور مشانق وعبارة ترقبوا غيابي"تدريسية في كلية طب المستنصرية تلقي محاضرة توعوية حول مخاطر الوشم في كلية طب الأسنان / الجامعة المستنصرية بيان تحذيري للأردنيات .. عدم التوجه لشراء المواد التجميلية والعطور عبر الانترنت لأنها أرخصوزير الدولة لشؤون الاستثمار بالاردن يلتقي الرئيس التنفيذي لوكالة الاستثمار البلغارية الفريق الركن محمود فريحات يستقبل الملحق العسكري الاماراتي العقيد الطيار مبارك سعد المنصوريبالصورة.طريقة ذكية من طبيب بيطري أردني من أجل حماية قطط الشارع.صورةوزير الخارجية يعقد جلسة محادثات مع نظريته البلغاريةموقف مشرف من شاب سوري لأردنية زارت سوريا .. غطى صورتها كي لا يسرقها البعض.صورة

" إلى أمجد ناصر" : نزار حسين راشد


الكون نيوز . لأن أحداً
لن يذكر القميص المعلّق
في خزانة الأرملة
والدروبُ لا
تذكر الخطواتِ
وتودي بلاحذرٍ
ببصماتها السّابلة
ونحن من المُستقرٍّ الأخير
على بُعد
خطوة ماكرة
فلا بد لنا
أن نُسائل الذاكرة
من أين جئنا
وإلى أين نمضي؟
أللعدم المطلق
ام من الدنيا
إلى الآخرة،
أهو بحر إيليا
الذي لا يجيب؟
أم السّماء التي
فتحت أبوابها للدّعاء
وقال ربُّك
فإني قريبٌ'
أجيب دعوة الدّاع
إذا دعان
فليستجيبوا لي
وليؤمنوا بي
لعلّهم يرشدون'
فما للغشاء الذي
يحجب القلب
عن السميع المجيب!
فهل نفيئ
إلى ظلّه
الذي لا يغيب؟
أم نطفيء النور في القلب
ونمضي بغير سراجٍ
إلى المصير المريب؟



[11-10-2018 01:40 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :