بيان صادر عن حزب أحرار الاردن بخصوص العفو العامتصريح جديد بخصوص العفو العام والكشف عن جرائم جديدة سيشملهاالتعاون الإسلامي: اعتراف استراليا بالقدس عاصمة لإسرائيل خطوة غير قانونيةانقطاع التيار الكهربائي عن عدد من المناطق في عجلونتخريب مواقع أثرية وكنيسة تحت الأرض في دير السعنة غرب اربد.صورتوزيع شيكات نقدية للفقراء في الاردن من رابطة العالم الاسلاميجدولة ديون الصندوق السعودي للتنمية على الأردن بقيمة 114 مليون دولار الغاء ترخيص بنك في الأردنمنتج تجميلي سعره 40 ديناراً وفتاة تبيعه بـ8 ومناشدة من أردنيات الاردني قصي وآخر ما نشره قبل انتحاره بساعات "صور مشانق وعبارة ترقبوا غيابي"تدريسية في كلية طب المستنصرية تلقي محاضرة توعوية حول مخاطر الوشم في كلية طب الأسنان / الجامعة المستنصرية بيان تحذيري للأردنيات .. عدم التوجه لشراء المواد التجميلية والعطور عبر الانترنت لأنها أرخصوزير الدولة لشؤون الاستثمار بالاردن يلتقي الرئيس التنفيذي لوكالة الاستثمار البلغارية الفريق الركن محمود فريحات يستقبل الملحق العسكري الاماراتي العقيد الطيار مبارك سعد المنصوريبالصورة.طريقة ذكية من طبيب بيطري أردني من أجل حماية قطط الشارع.صورةوزير الخارجية يعقد جلسة محادثات مع نظريته البلغاريةموقف مشرف من شاب سوري لأردنية زارت سوريا .. غطى صورتها كي لا يسرقها البعض.صورة"المهندسين" و"المهندسين" الزراعيين ترفضان تهديد المشاركين في إضراب التربيةبيان من الدفاع المدني بخصوص شقيق المدير العام وصرف شيك لرئيس الديوان الملكي 14 مليون دولار منحة مشتركة امريكية دانماركية مساهمة لوزارة الصحة لمساعدتها اللاجئين السوريين

إعدام رد نظام الملالي على طلبات الشعب


الكون نيوز . تزامنا مع تصاعد الانتفاضة في إيران، شغّل الملالي الحاكمون في إيران ماكنة الإعدام باطراد بدلا من تلبية مطالب الشعب العادلة وذلك لإخافة المواطنين وبث أجواء الرعب والخوف في المجتمع. غير أن حملات الاعتقال والاعدامات المتواصلة هذه لا تؤثر على وتيرة الانتفاضة لأن الشعب الإيراني ومع مقاومته المنظمة ومعاقل الانتفاضة قد عقدوا العزم على عدم السكوت والتهاون حتى اسقاط هذا النظام والنصر المؤزر.

وبمناسبة اليوم العالمي لمناهضة الإعدام، أصدر رصد حقوق الإنسان في إيران تقريرا اقصائيا عن الإعدامات في إيران في عام 2018 حيث جاء التأكيد على أنه

في عام 2018 تم تسجيل 223حالة للإعدام كمجموع الإعدامات المنفذة من جانب النظام الإيراني حتى 10أكتوبر/تشرين الأول ويضم هذا الإحصاء 5حالات لإعدام القاصرين دون 18عاما و3حالات لإعدام النساء و10حالات لإعدام السجناء السياسيين. غير أن الإحصاء الحقيقي يفوق هذا العدد لأن النظام ينفذ الكثير من حالات الإعدام بشكل سري.

وتعلن مراقبة حقوق الإنسان في إيران عن عدد الإعدامات المنفذة في ولاية روحاني في أعوام 2013 إلى 2018 بأنها يبلغ أكثر من 3602حالة، حيث تضم هذه النسبة 34حالة لإعدام القاصرين تحت 18عاما و86حالة لإعدام النساء و86حالة لإعدام السجناء السياسيين.

ويتابع التقرير: لا تعتبر أحكام الإعدام في إيران مجرد أسلوب للمعاقبة، وإنما أداة تستخدم للحفاظ على الحكم أمام السخط الشعبي المتزايد.

وفي نموذج أخير هددت السلطات الإيرانية سائقي الشاحنات بعقوبة الإعدام للحيلولة دون إضراب عام خاضه هؤلاء. وأعلن محمدجعفر منتظري المدعي العام في البلد أن من يثيرون الإضراب وسائقي الشاحنات الذين يجعلون زملائهم ينضمون إلى الإضراب بإغلاق الطرق هم قطاع الطرق حيث سوف تكون عقوبتهم ثقيلة بموجب القانون بما في ذلك عقوبة الإعدام.

وأضاف التقرير: كما كان رئيس المحكمة الثورية قد حذر في وقت سابق المحتجين خلال احتجاجات يناير/كانون الثاني بأنهم قد يواجهون عقوبة الإعدام.

وحطمت إيران الرقم القياسي للإعدام في العالم في عام 2017 بتنفيذ نصف الإعدامات المسجلة في العالم.

ويؤكد التقرير حسب عينات محددة أن النظام الإيراني يستخدم عقوبة الإعدام ضد المعارضين السياسيين وكذلك الأقليات القومية والدينية. كما يحكم على النساء والأطفال بالإعدام.

وجدير بالذكر حيث كانت تنفيذ في الكثرى من الحالات قبل إكمال العملية القانونية ضد الشباب الإيرانيين.

نقدم التقرير الاقصائي عن الإعدامات في إيران لعام 2018 مرفقا طيا.


[11-10-2018 11:53 AM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :