الأردن يصدر 500 ألف رأس غنم سنوياالأردن تكتفي ذاتيا من البطاطا بالصورة.خشبة داخل قدم أردنية طول اصبع اليد وخطأ طبي جسيم سمارة يلتقي مدير عام المؤسسة العامة للغذاء والدواء"صحة النواب" تؤكد ضرورة استقلالية المجلس الطبيموتة:الصرايرة يرعى ورشة عمل حول السنة التحضيرية لطلبة الهندسة القبض على مجرم خطير جنوب عمانإنهاء الخلاف بين نقابتي المحامين و الصيادلة الجمارك توضح بشأن استجواب موظف لعدم مشاركته في تبادل التهاني خلال عيد الفطر جوجل تحتفل بالفلافلالبرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن يفتتح مكتبا له في المحافظة رسمياً .. صعدة تنتقل من الدمار إلى التنمية والإعمارغنيمات : الملك يصر على على رفضه رغم الضغوطالجمارك الأردنية تحبط تهريب 3500 سيجارة إلكترونية ولوازمهاالعثور على الطفل محمد أبو قطام مقتولا في مخيم البقعة والقبض على مشتبه بهتعليمات امتحان مزاولة مهنة التمريض والقبالةاستمرار استقبال تقديم طلبات تشغيل المعلمين والمعلمات في مديرية تشغيل اربدصرف 20 دينار مكرمة لعدد من الطلبة الأباتي علوان : يجب عدم مس كرامة المواطنين غنيمات : اننا أمام تحد كبير لمواجهة الزيف والكذبحماية المستهلك تؤيد مقاطعة شراء الدجاج بعد وصول سعره لأكثر من 2 دينار

أردنيون ومصريون وعراقيون يطالبون بتنفيذ خطة ابن سلمان في سجن الفاسدين وأخذ أموالهم التي نهبوها


الكون نيوز . إحتجاز الفاسدين والتساوم معهم واسترداد الأموال التي قاموا باختلاسها طريقة راقت للكثير من الشعوب كالأردنيين والمصريين والعراقيين الذين دعموا بن سلمان وطالبوا بتطبيق خطته في دولهم لمواجهة الفساد والقضاء عليه، وسط الفساد الذي يغرق البلدان العربية ظهر بن سلمان يكتب فصلًا جديدًا في محاربة الفساد، حلًا يجده الكثيرون مناسب لهم وانتهاء لأزماتهم وطريقة مثالية لإعادة الأموال المنهوبة.


وقد تكون أحد أهم الأسباب التي دعت تلك الشعوب لدعم خطة بن سلمان تتمثل في أن تلك الخطة ستنعش الاقتصاد الوطني كما ستساهم في إعادة الأموال المُختَلَسة وفي الوقت ذاته إنذار مباشر لجميع رجال الأعمال للبعد عن الفساد لأن هناك يد تقبض على كل فاسد وتقف لهم بالمرصاد.


ومن الأسباب الأخرى التي دعت للتفكير في هذا الحل هو الأموال المنهوبة في البصرة والتي من الممكن أن تكون سبب في إنعاش الاقتصاد إذا ما تمت استعادتها خاصة أن مليارات الدولارات تم تهريبها إلى خارج العراق، خلال الحكومات المتعاقبة، عبر منظومات فساد كبيرة، والأمر لا يختلف كثيرًا في مصر حيث ظهر فساد كبير وأموال منهوبة في ميزانية الحكومة المصرية، وفيما يتعلق بالأردن فقد نهب وليد الكردي أكثر من أربعمئة مليون دولار للخزينة العامة للدولة من خلال عمله كمدير عام السابق لشركة مناجم الفوسفات الأردنية والهروب بها إلي لندن أمر يستعدي استخدام خطة بن سلمان كحل للاختلاس المالي.

وقد طالب الكثير من المستثمرين الأردنيين والمصريين والعراقيين الاحتذاء بهذا النموذج لاسترجاع الأموال المنهوبة وخاصة بعد رؤية نتيجة ملموسة على أرض الواقع حيث استعاد بن سلمان 400 مليار ريال (106.7 مليار دولار) من عمليات التسوية.


[07-10-2018 06:01 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :