الصفدي يبحث في المغرب القضية الفلسطينية والأزمة السوريةفوز الأردني ماهر ميمون بجائزة أفضل مهندس شاب في العالم القبض على شخصين مشتبه بهم بخطف طفلتين في اربدالأردنيون يشترون 150 مليون ليرة خلال ثلاثة ايام فتح السدود المائية بين سوريا والأردن العشرات ينظمون وقفة للمطالبة بإصدار عفو عام في الساحة المحاذية لمستشفى الأردنوفاة سيدة وإصابة شخصين في حادث تدهور مركبة خصوصي في العيناوفاة الأمير سعيد الشهابي بعمان إثر نوبة قلبية حادة بعد ملاحظة فرق اسعار السلع في الأردن وسوريا مواطنون: من الذي كان في حرب؟حملة لجمع بقايا الطعام من الفنادق وتوزيعها على الفقراء بالأردنالمنطقة العسكرية الشرقية تحبط محاولة تهريب كمية كبيرة من المخدرات عبر الحدود الرزاز يقول: الباقورة والغمر امر يتعلق بسياسة الدولة الخارجية .. والشعب يطلب التوضيحاعفاء 204 من الاسر المستفيدة من مشروع التأهيل المهنيتوعية الشباب بمخاطر المخدرات في الكرك 60 الف دولار للاردني قاسم محمد توفيق من الأردن عن رواية “نزف الطائر الصغير” يابانية تغطي حذاءها بالملح في البحر الميتارتفاع متوسط عمر الأردني إلى 79.39 عاما بحلول 2040إصلاح هاتف نقال للبنانية يتسبب في ابتزازها من قبل أربعيني الأردنيون أصحاب أغنية "أنا بكرة معطل" يغنون برفقة فرقة ديسكو في القاهرهلبناني يحتجز نفسه داخل صندوق حديدي وسط بيروت ويطالب بتعيينه في الوزارة

العميد متقاعد هاشم المجالي يروي تفاصيل واقعة فاردة العرس التي راح ضحيتها الطفل هاشم الكردي

الطفل المرحوم هاشم الكردي

الكون نيوز .

كتب العميد متقاعد هاشم المجالي قصة الواقعة التي راح ضحيتها الطفل هاشم الكردي ، والذي تم الاعتداء عليه مع والده خلال عبورهم فاردة عرس آتية من الرصيفه الى المفرق ، محملا قوات الدرك جزء من المسؤولية ومؤكدا انهم لم يتدخلوا لمنع ما حدث رغم تواجدهم وتاليا ما كتبه :

اثناء مسيرة الفاردة من الزرقاء الى المفرق تجاوز ابو الطفل هاشم عن الفاردة مستغل المساحة الترابية على اطراف الطريق مما أدى الى احداث غبرة وأتربة تراشقت على سيارات الفاردة وادخلت الفاردة في غيمة من الغبار والأتربة، هذه الحركة ازعجت كل من بالفاردة وقام البعض بمحاولة اللحاق بوالد الطفل هاشم وهو شعر بأن هناك من يلاحقه فزاد سرعته إلى أن وصل الى دورية للنجدة ومحطة أمنية للدرك وأخبرهم بما حدث معه ، فطلبوا منه ان يتعرف عليهم حين وصولهم، وبالفعل وبعد خمسة دقائق وصلت بعض السيارات من الفاردة (12 سيارة تحمل شباب اكثرهم مراهقين) حاولوا الإعتداء على ابو هاشم الذي هو جالس بسيارته ولكن طاقم افراد النجدة الأثنين قاموا بمنعهم الا أنهم قاموا برمي الحجارة من مسافة على سيارة ابوهاشم ولاذوا بالفرار، ..

للأمانة لم يقم طاقم دورية الدرك بالتدخل ومساندة دورية النجدة ووقفوا موقف المتفرجين، ولم يستطيع طاقم دورية النجدة أن تمنع رشق الحجارة عن سيارة ابوهاشم ، ولكن دورية النجدة قامت باسعافهم الى مستشفى المفرق العسكري .

تم الرجوع الى كاميرا سيارة النجدة والتعرف على اصحاب السيارات من خلال الارقام وهم من مدينة الرصيفة وتم القاء القبض عليهم بنفس الليلة وآخرون تم التعرف عليهم من الملقى القبض عليهم وبالرجوع لكاميرا سيارة النجدة التي صورت من رشق الحجارة على سيارة ابوهاشم.

تم مداهمة آخرين في مدينة القطرانة ايضا باليوم التالي للحادثة وكانوا مشتركين بالفاردة ورشق الحجارة وصار عدد المتورطين ثمانية اشخاص، تم تحويلهم للمحكمة بداية قبل وفاة الطفل بتهمة الايذاء البليغ وبعد وفاته تم تغيير التهمة الى القتل المقصود.

من هنا ومن خبرتي الشخصية واستنادا للحادثة السابقة للشرطي من الدوريات الخارجية الذي حاول منع فاردة عرس من إغلاق الطريق و الذي تم الإعتداء علية من قبل الفاردة وتكسب فيها نائب سابق تم تعيينه ليسقط الشرطي حقه .

وأخيرا فإنني اقول أن شرطة النجدة ومديرية شرطة المفرق قامت بواجبها على اكمل وجه، وأن طاقم دورية الدرك يجب أن يحاسبوا على سلبيتهم وعدم قيامهم بواجباتهم لمنع الجريمة قبل وقوعها،

وأما المجرمون القتلة فيجب اعدامهم أمام الناس وبالسرعة الممكنه، رحم الله الطفل هاشم والشهداء والضحايا وحمى الله الأردن من كل الفتن .


[29-09-2018 04:46 PM]




الدبوبي
29-09-2018 06:29 PM
كلام مثل عد الذهب صح لسانك

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :