ولي العهد الأمير الحسين يطلق مبادرة "ض" للحفاظ على مكانة وألق اللغة العربيّةحملة وطنية للنظافة العامة تحت شعار "أردن النخوة كل الأردن بيتك"صهريج مياه عادمة يُبادل حمولته داخل صهريج مخصص للماء الغير صالح للشرب في عمانباحثون يتوصلون لاستكشاف أي الجنسين يمكنه اكتشاف خيانة الجنس الآخر لهخلافات على متطلبات المنزل وحديثها بصوت مرتفع .. يدفع شاب لقتل زوجته بواسطة عصاإغلاقات وتحويلات مرورية على دوار المدينة الرياضيةوفاة الحاج يحي يوسف البرماوي إثر تدهور تركتور زراعي في برما - جرشتحطيم زجاج ومقتنيات .. غرف لتفريغ الغضب في الأردن بـ 17 دولارامانة عمان تفتتح اليوم الاول من فعاليات مهرجان الربيعاسحاقات تعلن عن 800 فرصة عمل في 8 مراكز تنمية مجتمع محلي في الأردنهندية تحرق زوجها لعدم رضاها عن لون بشرتهوفاة شخص اثر حادث تدهور في جرشالشرطة الامريكية تضبط شخص يحمل 3 عبوات بنزين بكاتدرائية القديس باتريك في نيويوركمطلوبون للتعيين ووظائف شاغرة /بالاسماءديوان الخدمة يدعو لاجراء المقابلات الشخصية المركزية للمتقدمين على وظائف الفئة الثالثة المعلن عنها بتاريخ 27-1-2018تقنية اضافية جديدة يسعى فيس بوك لاطلاقها اولى اوراق امتحان الشامل غدا السبتالضريبة توضح يخصوص اخر موعد لتقديم طلبات دعم الخبز اجواء غائمة وزخات امطارالتوصيات للحلقة النقاشية " قانون الأحوال الشخصية للمسيحيين واقع وتحديات"


رحماك .. عبد الكريم الخطابي رحم بين صنهاجة وكتامة

الاميرعبد الكريم الخطابي

د.بسام الهلول. المبتدأ قسم الثوار... والخبر ... وذات الدفع لاادري رباعيا ام اماميا لاخلاف ياصاحبي ... تلفت يمنة واذ بي تلقاء سفح منضُد وطلح مخضّد قبالة شفشاون المدينة الريفية من اعمال الشمال وللتقريب من اصقاع صولة الثائر الخطابي عبد الكريم ... وليعذرني القاريء ان بدأت كتابة اسمه على الطريقة الغربية NomوPrenom.... متلما تملأ البطاقة عندما تدخل بلدا ما... وتبين فيها ااترانزيتي انت ام زائر مقيم...

هذه غلالة من غلوة هبطت بها روحي لأروّح عن نفسي بعض الم وبكل مرارة عندما هبطت بي الطائرة ارض من احرق نفسه ليحيا الوطن ميناء قرطاج بتونس ارض البوزيدي .... سيدي البوزيدي اعلمك ان الحال بقيت مثلما هي الحال وياريتك ماترجع تشوف وجه بلد صلبت من اجله .... الناس هنا كومات بل اكداس من اللحم تنتظر رحمة البوليسي ونزق موظفيه..


يذكرني بمستشفى البشير بعمان والناس كومات من اكداس بشرية .... انها رحم بواحد من الاثنين القاتل من قابيل.... رحم الله هابيل... وسقيا لأيامك اااسي المنصف المرزوقي.....سيد بوسعيدي الهابيل.... اااااه لو اطلعت على وطنك قابيل لاكتفيت ( بالكروسة) تاعك الذي كان يسوقها حمارك .... كنت اعد الساعات فرحا بالوصول كي ارى خصوبة التربة التي خلفتها وراءك.... ولكني لم اجد الا البقل والفوم .... خجلت منه رائحة الياسمين.... فطفقت بحثا عن ارض الفيوم ببصلها وفومها.... فكان الادنى هو الخير......سقيا لأيامك دكتور مرزوقي...... وللبوسعيدي سلام
[09-08-2018 08:21 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :