محمد بن زايد في عيد الأم :" تحية اعتزاز لأمهاتنا شريكات بناء مسرة الوطن " إليسا تنشر صورة والدتها لأول مرة وتعلق :" أمي كل الدني والدني كلها بعيون أمي" مجلس اللأعيان يرفض إعفاء أبناء غزة من تصاريح العملولي العهد :"الله يخليلنا هالضحكة كل عيد أم وانت وجميع أمهات الأردن بخير"عصابات موغريل موب وبلاك باور تتعهدان بدعم المسلمين وحماية المسجد بنيوزلندا جمهور رانيا يوسف غاضبًا من صورها شبه العارية :" ما تتهدي شوية في إيه " الدفاع المدني ينقذ بقرة في اربدحفيدة صدام حسين تنشر رسالتها من الأردن لجدها في المعتقل ترفيعات واحالات للتقاعد في الأمن .. بالاسماءالتربية توضح إيجابيات نظام التوجيهي الجديد بمقطع فيديو مجندة اسرائيلية تثير عاصفة جدل بعد ما كتبت منشورا عن الشباب الفلسطينيين واردنيون يردونإعلامي إماراتي يقبل حذاء محمد بن زايد يسبب غضبًا في الإمارات. فيديو حملتان تستهدفان سوق الخضار المركزي ومنطقة شمال عمان تسفران عن ضبط (67) عامل وافد مخالفاسماء وصور الشباب الاربعة الذين توفوا بحادث فجر اليوم على طريق الخرانة حماة عريس تتسبب ياصابته بجلطة بعد ايام من زفافه رأي الافتاء بعيد الام والهدايا التي تقدم لها في هذا اليوم الكشف عن إعلامية إماراتية ستشارك بمقالب رامز جلال في رمضان ضبط حفارة مخالفة في منطقة الحصينيات شرق المفرقوفاة و 5 اصابات اثر حادث تصادم على الصحراويمدرب مصري مهدد بعقوبة الجلد في السعودية بعد إقالته من تدريب نادي كبير

بیان139.إضراب تجار السوق والكسبة في مدينتي «بانه» و«جوانرود»


الكون نيوز . اصدر المجلس الوطنی للمقاومة‌ الإیرانیة‌ بیان رقم 139 بعنوان « إضراب تجار السوق والكسبة في مدينتي ”بانه“ و”جوانرود“»جاء فیه : ‌قام تجار السوق والكسبة في مدينتي «بانه» بمحافظة كردستان و«جوانرود» بمحافظة كرمانشاه بالإضراب والاحتجاج يوم الأحد 15 ابريل اعتراضا على غلق المعابر والأسواق الحدودية وارتفاع التعريفات الجمركية.

ثم انطلق المضربون في «بانه» في مسيرة نحو القائممقامية. وفي عرض رمزي قام أهالي بانه بنشر موائد خالية في شوارع المدينة للاحتجاج على حالتهم المعيشية المتدهورة وصعوبة مزاولة أعمالهم. وخلال هذه الاحتجاجات تم تأديب أحد عناصر مخابرات النظام الذي قام باطلاق النار في الهواء لتفريق المحتجين.

وأغلق نظام الملالي المعابر الحدودية التي هي مصدر الرزق الوحيد للعتالين المحرومين ويمارس الضغط عليهم بهدف ابتزازهم كلما أمكن. مما أدى هذا الوضع إلى الركود والبطالة لأعداد كبيرة من المواطنين.

وتأتي هذه الحالة في وقت لا توجد فيه أية أرضية للعمل في هذه المناطق بسبب تدمير الصناعات واقتصاد البلاد وأن شريحة واسعة من المواطنين يحصلون على معاشهم عبر مزاولة عمل «العتالين» أو تجارة الخردة (التجزئة). وهناك أكثر من 68 ألف عتال يعملون في المحافظات الحدودية بينهم أطفال بأعمار 10 أعوام وحتى النساء والرجال الطاعنين في السن وطلاب الجامعات وخريجون جامعيون حسب اعتراف مسؤولي النظام. هؤلاء يحصلون في كل وجبة من حمل الشحنات على مبالغ تتراوح بين 30 و 50 ألف تومان (5-9 دولار) فقط فيما يخاطرون بحياتهم بما في ذلك اطلاق عناصر الحرس وقوات الحدود النار عليهم والسقوط من الجبل والتجمد في الصقيع ومواجهة الانهيار الثلجي.




[16-04-2018 03:44 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :