وزير الثقافة والشباب يرعى إفتتاح معرض الرائدات العراقيات في الأردنمركز عمان يحتفل بالذكرى السبعين للإعلان العالمي لحقوق الانسانأكبر مهباش في العالم في بلدة أم القطين بيان صادر عن حراكيو الرابع للحكومةالملتقى التربوي الأول توريثأردنيين لأبي البصل:ألم تحسب حساب لحالنا لو نُفذ قراركالحكومة تجدد الاعفاء من رسوم التسجيل للشقق الصغيرةابو البصل في اول تعليق له بعد الغاء قرار منع الخطب واقامة الصلاة عبر المآذن:قراري عاديالعواد: مدينة الملك سلمان للطاقة إشراقة جديدة للمملكة بتحويلها إلى قوة صناعية رائدة الحكومة تدعو حراكيين للقاء بهم، ويردون عليها:اتفضلي زورينا على الرابعالحكومة توافق على تعديل "الخدمة المدنية" دون المنحنى الطبيعيمحافظ العقبة يتفقد قرية تتن ويعد بإيصال الخدمات لسكانهامجلس الوزراء يقرّ مشروع قانون معدِّل لقانون الجرائم الإلكترونيّة2018 ومخاوف الأردنيين من طياتها قبل انتهائهاوزير الخارجية يلتقي المبعوث الأممي إلى سوريا ستيفان ديمستوراأردنية تحذر من شاب تصفه بالمريض النفسي وتدعو لعدم التفاعل معه لحين تحديد موقعهعطلة رسمية في الأردن قبل نهاية العامالصفدي يلتقي مسؤولين أمميينالاضطراب النفسي وسوء حال الأردنيين دفع بعضهم لتعنيف انفسهم خلال النومالحكومة تحيل مخالفة جديدة إلى "مكافحة الفساد"


وثائق نضال العياصرة، بين ذكرياته وتاريخنا

الدكتور نضال العياصرة

أكرم جروان . لطالما استشعرت ككاتب أردني ألقى الضوء على الكثير من الشخصيات الأردنية المختلفة، ناهيك عن كتابتي في كثير المسائل والقضايا العامة، أنَّ هنالك علاقة احترام وتقدير، متبادلة بيني وبين القاريء الكريم وكل من تابع قلمي عبر المنابر المختلفة، حيث كنت أسعى دائماً لتسليط الضوء على قاماتنا الوطنية الراسخة بعملها وجهدها بعيداً عمَّ يفعله غيري من اغتيال الشخصيات الوطنية المخلصة.

لكن ما جذب انتبهي وأثار حفيظتي في آخر لقاء كنت فيه برفقة الأمير سعيد الشهابي عند المدير العام للمكتبة الوطنية الدكتور نضال العياصرة، هو في احتفاظ الدكتور العياصرة بمخطوطات وألبومات موثقة منذ صغره ترصد جميع مراحله العمرية وذكرياته على اختلاف أزمانها وأماكنها، فتساءلت: من منا لديه توثيق كامل لمشاهد طفولته، ومن منا يملك صوراً لزميل أثناء الطفولة، وهل يمكن لأحدنا أن يكون له سجل بأسماء مجموعة الكشافة للصف الرابع الإبتدائي؟ كما هو حال شخصيتنا لهذا المقال، الدكتور نضال العياصرة.


ومن هنا فقد سطرت هذه الهواية التي لازمته منذ نعومة أظافره توجهه، ودفعته لاختيار علم المكتبات بشغف وإرادة صلبة، جعلته يتجاوز عن التعليقات السلبية من الأقارب والأصحاب الذين يحتفظ بصورهم جميعاً حتى الآن، ليكمل دراسته العليا ، ماجستير ودكتوراه في ذات التخصص ليصل إلى رتبة الأستاذية بكل جهد واقتدار.

الشاهد في حالة الدكتور نضال العياصرة، والتي تشكل بلا ريب حالة استثنائية فريدة، أننا لو تنبهنا جميعاً لرصد كل مراحل حياتنا، ولملمة أوراقنا ومخطوطاتنا ووثائقنا غير الرسمية، فلعلَّها ستكون شاهداً ليس على حياتنا وحسب، بل على مرحلة كاملة ستنظر لها الأجيال القادمة بعين البصيرة والتدقيق لتتفحص كيف كانت حياتنا وكيف كانت اهتماماتنا، وتعطي صورة كاملة عن واقعنا الذي عشناه، موثقينه بما يلزم من أدوات التوثيق.

وعندها فقط سنصبح جميعاً بتاريخ واضح وموثق، كما هو حال الدكتور نضال العياصرة، الذي يجب ان نعمم حالته ونهجه التوثيقي علينا جميعاً، فألف تحية لصفحاتك وأرشيفنا التي تشكل تاريخنا.

أكرم جروان: كاتب مختص في شؤون الشخصيات الوطنية الأردنية.

 


[13-03-2018 05:41 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :