وزارة الطاقة تدعو منتفعي صندوق المعونة لتركيب انظمة الطاقة الشمسية مجانا جاستن أماش أول جمهوري يطالب بعزل ترامب بتهمة الخيانة وتضليل الجمهورشبكات ال wi fi في المقاهي والاماكن العامة تستخدم أحيانا لاختراق الاجهزة .. تفاصيلعقاب هندية بالضرب بالنعال والربط في الشجرة لساعات طويلة لهروبها من زوجها50 دينار عيدية لعدد من الموظفينسلامه حماد يتعهد بحماية الكوادر الطبية والعاملين في القطاع الطبيالعراق تبدأ بمعاقبة المجاهرين بالإفطار في رمضان وإغلاق محلات الخمور ضبط 12 متسول في الكركمبادرة معرض "بنت بلادي " تغلق مرحلة التسجيل الالكتروني من النساء الاردنياتبعد إجباره مسلمه خلع النقاب الطبيب البريطاني: سأستقيل لأنهم ظلمونيأمانة عمان تتعامل مع 156 مخالفة للمشاريع العمرانية منذ مطلع رمضانالأمانة تضع اللمسات النهائية على مشروع تطوير شارع الملك غازي وسط البلدوزارة التربية تتابع حادثة الاعتداء على احد معلمي مدرسة تبنة الثانويةتحرير 224 مخالفة تموينية من بداية رمضانالسعودية الأولى عربياً في الإبداع والابتكارالاوقاف توزع قسائم شراء بقيمة 50 دينار على الاسر المحتاجة في الكورة الامن يقبض على شخص حاول تهريب مليون وربع حبة مخدرةغرفة الصناعة الأردنية تثمن الغاء المعاملة التفضيلية على السلع المستوردةالمسند: الشمس شرقت في شمال آلاسكا الأمريكية ولن تغرب إلا يوم 28 تموز( الافتاء) توضح حكم التبرع بالوقف لغير المساجد


فندقة نسائية


بودّي حقاً لو أجد الوقت المناسب لزيارة الفندق الريفي في مدينة «عنيزة» الذي أشار له تقرير «العربية نت» في وقت سابق بأنه أول الفنادق التي قامت بتوظيف السعوديات في مجال الطبخ وتقديم المأكولات الشعبية الأصيلة، بالإضافة إلى عملهن أول مرة في خدمة تنظيف الغرف وتدبيرها، وذلك بعد أن قدمت لهنّ إدارة الفندق دورات تدريبية في مجال الفندقة والسياحة وخدمة النزلاء. كسب لقمة العيش لهؤلاء السيدات بعرق جبينهنّ لا يجعلهنّ مختلفات عمن يعملنّ كطبيبات أو إداريات أو معلمات، فهي كلها أعمال ذات هدفٍ واحد، أقصد هدف العمل الشريف. ولا أظن أن المرأة السعودية خلقت ككائن فضائي يعيش على أرض غير هذه الأرض، إنّنا لا نختلف في بنتينا وأنوثتنا عن نساء العالم، إلّا في نظرة مجتمعنا لنا، تلك النظرة التي تريد المرأة (ملكة) كما يُشاع ويتشايع.. حتى لو لم تجد شيئاً تأكله هي وأولادها. يمكننا تطويع الأعمال لما يتناسب مع خصوصيتنا.. لا أن نقف حاجزاً أمامها ونحرم المرأة من العمل بدعوى أن طبيعة هذا العمل لا تناسبها. معظم الذين بنوا هذا الحاجز وأسقطوه على رؤوس المحتاجات للعمل.. لا يعرفون معنى الفقر وقلة الحيلة التي تحوج الانسان لأن يعمل من أجل بعض النقود، كما أنهم لم يوفّروا بديلًا لهؤلاء، لأنهم ببساطة لا يملكون من الاعتراض والحلول سوى الكلمات. فهل حين تتوافر وظيفة شريفة لمن لا يملك شهادة جامعية يتم ردعه ومنعه!!. أتذكّر جيداً كم كانت مؤلمة تلك التعليقات التي نشرت تحت مقطع الفيديو الذي تم تداوله سابقاً عن موظفات فندق «عنيزة»، وفي المقابل أتذكر تعليقات أخرى كان بودّي لو يتم بروزتها وتعليقها ومنح صاحبها شهادة: انسان. جميعنا يتمنى أن يتقلّد أولاده وبناته أعلى المناصب، ولكننا أحياناً نضطر لأن نقبل بواقع العمل من أجل هؤلاء الأبناء أنفسهم، ومن أجل حياة كريمة مهما كان نوع الوظيفة سواء مهندس، بائع، طبيب، أو عامل نظافة يخدم بلده وأبناء بلده، بدلا من أن يمدّ يده إليهم. ولهذا سعدتُ كثيراً بالخبر الذي تم نشره عن مجموعة «الحكير للسياحة والتنمية» من توظيف ??? امرأة سعودية على وظائف فندقية مختلفة، ويبدو أن العمل جارٍ كما أوضح مسؤول المجموعة على توظيف الفتيات السعوديات في تنظيف الغرف وتدبيرها، وكما تعلمون فإن كل هذا يحدث طبعاً.. بينما يتم حظر دراسة الفندقة للفتيات في الجامعات والكليات. *نقلا عن صحيفة 'اليوم' السعودية
[22-03-2014 07:43 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :