زوجان سوريّان يطلقان اسم "جزائر" على مولودتهما في العاصمة الأردنية عمّانتوقيع اتفاقية "ممشى عمّان التراثي (درب عمّان)"وزير التربية يعقد الخميس القادم مؤتمر صحفي لاعلان نتائج التوجيهي الاتحاد الاردني لشركات التامين يصدر النشرة الارشادية رقم (5) بالتعاون مع اللجنة التنفيذية للجنة التأمين البحري بعنوان متغيرات سوق التأمين البحري العالمي "التسعير والاكتتاب في التأمين البحري "الشواربه : نعمل على تطبيق القانون بعدالة وشمولية في كافة مناطق العاصمةادارة السير تشدد رقابتها على مخالفات الدراجات النارية خاصة تركيب مضخمات الصوت والقيادة بطيش وتهور .الدفاع المدني يخمد حريق داخل محل تجهيز ودهان مركبات في محافظة البلقاءنظير عربيات يؤكد ان تقييم السياسات الرئيسية يعكس ضرورة تحسين اداء الادارة والمؤسساتالأمانة تعمل على مشاريع أرصفة وجسور مشاه وتأهيل مواقف النقل العامهيئة الترفيه" تُعلن عن إقبال نوعي على مسابقاتها الدينية" يتخطى 21 ألف مشارك من 162 دولةالبيان الختامي والتوصيات لمحاضرة (وظائف النبي "ص" ونوّابه فيها)"ورد مسموم" يختتم عروض ليالي الفيلم العربيالعثور على جثة سيدة خمسينية داخل منزلها في جبل اللويبدةانتحار شاب من اعلى جسر عبدوناجواء صيفية عادية في اغلب المناطقالبحث الجنائي يكشف ملابسات مقتل سيدة من جنسية عربية امس ويلقي القبض على الفاعل .على سرير الشفاء الطبيب الشاب أشرف بني عطا إثر حادث سير مروع على طريق جرشأردني يلصق الـ cv سيرته الذاتية على زجاج مركبته بعد يأسه العثور على عمل إثر تقدمه لعدد من المؤسسات والشركاتدعوات إسرائيلية لاقتحام المسجد الأقصى غدًا تزامنا مع مناسبات تلمودية يهوديةاللاعبة دينا المنسي تحرز ذهبية الدوري الآسيوي للمبارزة


دية المواطن الأردني


في مثل عربي بقول الي بتعرف ديته طخه و حكومتنا الجليله عرفت ما هي ديه المواطن الاردني و مبلشة فيه طخ ديه المواطن الاردني واحد و ثمانين كلمه ثقه من نواب انتخبهم المواطن الاردني بعد ان تناول مناسفهم المغشوشه و لم يكن يدري ذلك الاحمق ان تلك المناسف كانت عن روحه الرخيصه عندما يقتله جندي اسرائيلي هو عند دولته يعدل امة من الاردنيين كلنا شاركنا في مقتل الزعيتر فبعضنا انتخب احد هولاء النواب و البعض الاخر امتنع و من رحم ربي اضاع هويته المضحك بالموضوع ان نوابنا يقاتلون الحكومه الاردنيه لاعطائها الجواز الاردني لبعض الاشخاص دون أي تبريرات تذكر و كأن الحكومه الاردنيه تعطيه جواز لدخول الجنه من دون حساب و الان و بعد هذه المسرحيه المولمه التي راح ضحيتها بطل لم يتحمل اهانه عسكري اسرائيلي ادركنا سبب تهاون رجال حكومتنا باعطاء هذا الجواز العظيم السبب هو انه لا يسمن و لا يغني من جوع حامل هذا الجواز و هذه الجنسيه لا يسوى عند الجد سوى اجتماع مجموعه من الخونه تتفق على مشروعية قتله و سفك دمه و المقابل كلمه اسف باللغه العبريه لا نعرف ترجمتها حتى الان لانها لم تذكر اصلا حامل هذا الجواز لن يسرق قوتكم ولن يزاحمكم على ابواب البريد لاستلام تعويض محروقاتكم بل سيقاسمكم اهانتكم و رخص دمائكم و سيزيد عدد نوابكم الذين سيمنحون الثقه لقاتلكم .
[19-03-2014 09:19 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :