صورة نادرة للملك خالد بن عبد العزيز والشيخ زايد بن سلطان قبل 37 عام بالإمارات أول مشاجرة على معبر جابر وأردنيون غاضبون من الموقفأسعار زيت الزيتون بارتفاع مستمر ومواطنون يعزفون عن الشراء*"العمل الإسلامي": على الحكومة الاستجابة للموقف الشعبي الرافض لاتفاقية الباقورة والغمرالاشتباه بإصابة أربع فتيات بالتهاب الكبد الوبائي في الكركتعيين نبيل الزعبي مديرا لشركة مياه اليرموكتخفيض سعر طن الشعير 30 دينارا دعما لقطاع الثروة الحيوانيةفي اسبوعين فقط .. مازن المعايطة نائبا لرئيس منظمة العمل العربية ورئيسا للاتحاد العربي للنقاباتكهرباء الأردن تنير القدس وأريحاالرزاز والوزراء يقتطعون جزء من رواتبهم لصالح أسر شهداء الجيش والأجهزة الأمنية مجلس الوزراء يوافق على ترخيص مقدمي خدمات النقل المدرسي مذكرة من 86 نائب لعقد جلسة خاصة لمناقشة اتفاقية اراضي الباقورة والغمرالأردنيون في دمشق لقضاء عطلة نهاية الأسبوع رغم الحروب والأزمات1027حالة وفاة بين طلاب المدارس خلال الخمس سنوات الماضيةالوزراء يوقعون على ميثاق شرف السلوك والافصاح عن تضارب المصالح فماذا سيقدمون للأردنيين؟بوادر رواج اقتصادي .. ارتفاع عدد الشركات العاملة في مركز حدود جابر إلى 32 شركة الخوذ البيضاء بين إنسانية الأردن وتجاهل الغربالملكة رانيا لجلالة الملك : باي سيدناانتقادات عربية للوسي هريش التي قالت "وينكو ياعرب " في 2017 وتزوجت بإسرائيلي في2018توقعات بإنتاج 20 ألف طن من زيت الزيتون .. ووصول سعر التنكة إلى 90 دينار في عجلون

مؤسسة شمس للنشر والإعلام بالقاهرة صدر كتاب" الريكي" : "سؤال وجواب" لمعلم الريكي الشهير "شريف هزَّاع"


الكون نيوز . الريكي هو نظام للشفاء بالطاقة يستخدم وضع الأيدي على مناطق في الجسد ، ويعمل على موازنة الدعائم العقلية والنفسية والجسدية والروحية عند الإنسان ورعاية النقص الحاصل فيها وتجديد الطاقة ، ويعتبر أداة جيدة لنمو الشخصية على المستويين الداخلي والخارجي ، لذا فإن الريكي له أكثر من فائدة وتطبيق لأننا من خلاله نعمل على موازنة وتنشيط الأعضاء والغُدد والحد من الأمراض ، فهو معالجة روحية فيزيائية ونفسية لإعادة الانسجام إلى الجسم ، ولكنه ليس بديلاً عن الطب العادي ، وإنما معضِّدا له ، كما أن هناك حالات يتخبط فيها الطب العادي ويصبح الريكي هو الخيار الأنجح ، إضافة إلى أنه يقوِّي جهاز المناعة وقوة الحياة والثقة بالنفس والمشاعر الداخلية وتقوية شبكة الحياة عندنا. فمنهجه يقوِّي الجسم بخلق توازن وتوافق جميل بين الطاقات الجسمانية المادية والنفسية والعقلية.

الجميع يستطيع أن يتعلم فن الريكي ، لكن يحتاج إلى معلم مقتدر لينقل إليه القدرة على فهم لغة الطبيعة في ذاتنا من خلال طقوس معينة تفتح روحنا لتقبل الحقائق الداخلية فينا ، هذه العملية هي دوزنة الطاقة وإرسالها وزرعها في داخل الطالب على يد الماستر تُسمى اتونمنت (Attunement) وتسمى الدوزنة أو التأهيل أو التمكين وهي باللغة اليابانية طرحت من قبل المعلم أوسوي تحت اسم (ريجو).

وفي هذا الكتاب « الريكي : سؤال وجواب » يجيب المعلم 'شريف هزَّاع' عن كافة الأسئلة التي قد تتبادر للذهن حول هذا العلم أو الفن 'الريكي'.
[14-11-2017 06:43 PM]




لا يوجد تعليقات


تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الكون نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الكون نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :